حسين الجسمي يختتم حفلات «الشرقية» في الخُبَر

حسين الجسمي خلال الحفل. من المصدر

بحضور أكثر من 7000 شخص تجمعوا في المسرح الكبير في الواجهة البحرية لمدينة الخُبَر بالمملكة العربية السعودية، اختتم «السفير فوق العادة للنوايا الحسنة»، الفنان حسين الجسمي، حفلات «موسم الشرقية»، وسط تفاعل اختلط صوته مع صوت الجمهور المردد لكلمات الأغنيات من أول صعود الجسمي إلى خشبة المسرح إلى نهاية الحفل الذي امتد على مدار ساعتين من الزمن دون توقف، متنقلاً بين مجموعة كبيرة من أعماله الغنائية برفقة فرقته الموسيقية. وعبر الجسمي عن فخره بالغناء أمام الجمهور السعودي، واعداً بالمزيد من الحفلات الجماهيرية برفقة الجمهور السعودي وبجميع مدن المملكة. وأنهى الجسمي حفله بعقد لقاءات صحافية عدة.

 

طباعة