«فن» تنظِّم ورشة إبداعية لتعليم الصغار مهارات صناعة فيلم قصير

الورشة عرضت المراحل الثلاث لصناعة الفيلم السينمائي بدءاً من الكتابة مروراً بالتصوير ووصولاً إلى التحرير والإخراج. من المصدر

أعلنت «فن»، المؤسسة التي تتخذ من الشارقة مقراً، وتُعنى بتعزيز ودعم الفن الإعلامي للأطفال والناشئة بدولة الإمارات، عن انطلاق ورشة صناعة الأفلام السينمائية بتقديم من معهد SAE دبي، التي تقام أيام السبت من كل أسبوع في مقر المجلس الأعلى لشؤون الأسرة بالشارقة حتى 20 أبريل المقبل.

وتهدف الورشة التي تقام بالتعاون مع «ناشئة الشارقة»، و«مدينة الشارقة للإعلام» (شمس)، إلى تزويد المشاركين بالمعارف الأساسية اللازمة لإخراج فيلم سينمائي قصير، إضافة إلى تعزيز مهاراتهم في مبادئ وأساسيات فنون صناعة الأفلام السينمائية، التي تشمل كتابة السيناريو، والإخراج، والإنتاج، والتصوير السينمائي، والتحرير، وأبرز التطبيقات المتخصصة بصناعة السينما. وتعرض الورشة المراحل الثلاث لصناعة الفيلم السينمائي، بدءاً من الكتابة، ومروراً بالتصوير، وصولاً إلى التحرير والإخراج، كما تقدم شروحات حول المهارات الأساسية لأبرز التطبيقات المستخدمة، فضلاً عن توفير الفرصة أمام المشاركين لتنمية مهاراتهم، وتطبيق ما تعلموه عملياً عن طريق صنع فيلم سينمائي قصير خلال الورشة.

وقالت الشيخة جواهر بنت عبدالله القاسمي، مدير مؤسسة «فن» ومهرجان الشارقة السينمائي الدولي للأطفال والشباب: «تلتزم مؤسسة (فن) بتمكين الأطفال والناشئة في جميع أرجاء إمارة الشارقة ودولة الإمارات من أصول صناعة السينما، التي تتطور أدواتها وتقنياتها بشكل متسارع، لتقدم إلى الأجيال الجديدة خيارات واسعة، تساعدهم على استكشاف طاقاتهم الإبداعية».

وأضافت أن «صناعة الأفلام القصيرة تستقطب الناشئة والشباب بشكل خاص، مع أنها تشكل تحدياً كبيراً للراغبين في دخول عالم السينما، وذلك من حيث إيصال الفكرة في وقت قياسي، ما يتطلب مهارة عالية المستوى في كتابة السيناريو والإخراج. ومن هنا تتمثل أهمية هذه الورشة التي نريدها أن تكون فرصة للمشتركين للانتقال إلى مستوى جديد من المعرفة والخبرة في فن الصناعة السينمائية».

وتهدف مؤسسة «فن» إلى إعداد جيل واعد من الفنانين والسينمائيين المبدعين، والترويج للأعمال الفنية والأفلام الجديدة التي ينتجها الأطفال والناشئة في دولة الإمارات، وعرضها في المهرجانات السينمائية، والمؤتمرات الدولية في جميع أنحاء العالم، كما تهدف إلى دعم المواهب وتشجيعها من خلال المهرجانات، والمؤتمرات، وورش العمل على الصعيدين المحلي والدولي، إضافة إلى توفير شبكة مترابطة من الشباب الموهوبين والواعدين، وتمكينهم من تبادل التجارب والخبرات على نطاق عالمي.

طباعة