«روبنسون كروزو» الإيطالي يواجه الطرد من «جزيرته» - الإمارات اليوم

«روبنسون كروزو» الإيطالي يواجه الطرد من «جزيرته»

ماورو موراندي «79 عاماً». أرشيفية

يواجه إيطالي يعيش في جزيرة مهجورة قبالة سردينيا لنحو 30 عاماً، الطرد من جانب سلطات حماية الطبيعة. ويدعى الرجل، ماورو موراندي (79 عاماً)، وهو الحارس والمرشد السياحي غير الرسمي لجزيرة بوديلي، وهي جزء من أرخبيل مادالينا بين سردينيا وكورسيكا، وتشتهر الجزيرة بشاطئها ذي اللون الوردي.

ووصل معلم الرياضة البدنية السابق، الذي تصفه وسائل الإعلام الإيطالية بـ«روبنسون كروزو» الحديث، إلى الجزيرة في 1989 برفقة أصدقاء له، بينما كانوا في رحلة سياحية إلى بولينزيا.

وفي عام 2014، أصبحت بوديلي جزءاً من متنزه مادالينا الوطني. وقال مديروها إنهم يريدون إزالة التوسعات غير القانونية التي تمت على مر السنين لمنزل موراندي.

وأضاف رئيس المتنزه، فابريتسيو فونسو، لصحيفة «كوريري ديلا سيرا»: «في يناير سنطلب منه المغادرة، وسنحاول إيجاد وسائل للتعاون معه في المستقبل».

وكتب موراندي على صفحته في «فيس بوك»: «لم أتلقَّ أي إخطار بالطرد»، لكنه أوضح أنه لا ينوى العودة لبلدته مسقط رأسه مودينا.

طباعة