<![CDATA[]]>

«موسيقى أبوظبي».. موسم حافل بالتناغم الثقافي

برنامج ثقافي غني يحييه أشهر قادة الفرق السيمفونية خلال الموسم. من المصدر

يستعدّ مهرجان موسيقى أبوظبي الكلاسيكية لإطلاق فعاليات موسمه الثامن ببرنامج استثنائي ومتنوع يقدم روائع الموسيقى الكلاسيكية والتقليدية في العاصمة الإماراتية.

وشهد المهرجان في دوراته السابقة مشاركة الأوركسترا السيمفونية لمدينة برمنغهام، وأحد أهم عازفي الكمان في العالم، جيدون كريمر، إلى جانب عازفة البيانو الحائزة العديد من الجوائز، كاتيا بونياتيشفيلي، وأوركسترا كريمراتا بلتيكا. وفي الموسم الماضي، حظي العديد من العروض بحضور جماهيري غفير، تم فيها بيع كل التذاكر، خصوصاً في الحفلات الموسيقية الخاصة بأوركسترا لوسيرن السيمفونية وأوركسترا ستاتسكابيلي دريسدن، وعازف البيانو من كوريا الجنوبية، سيونج جين تشو. واختتم الموسم فعالياته بأمسية لا تُنسى من خلال أداء رقصة الباليه المشهورة لو كورسير بمشاركة نجمي مسرح بولشوي الشهيرين، إيفان فاسيليف وماريا فينوجرادوفا، وحضور متميز لأول راقصة باليه إماراتية، علياء النيادي. ويحفل المهرجان في دورته المقبلة بالعديد من الأمسيات المميزة على قائمة الأجندة الثقافية للإمارات، ومن المنتظر أن يستمتع الزوار ببرنامج ثقافي غني تحييه نخبة من فرق الأوركسترا الأوروبية، وأشهر قادة الفرق السيمفونية، مع مجموعة من أبرز الموسيقيين العالميين الذين سيتألقون بأدائهم المنفرد. ومن المقرر إقامة عروض الباليه والأوبرا الكلاسيكية الفريدة ضمن مجموعة منتقاة من المسارح على مستوى أبوظبي. وينطلق موسم «موسيقى أبوظبي الكلاسيكية» اعتباراً من سبتمبر ويستمر حتى أبريل المقبل، وسيعلن عن برنامجه قريباً.