تعرض 145 عنواناً من خلال مشروع «منصة»

«الناشرين الإماراتيين» تشارك بـ16 دار نشر في معرض مسقط

جناح جمعية الناشرين الإماراتيين في معرض مسقط الدولي للكتاب 2020. من المصدر

تشارك 16 دار نشر إماراتية في الدورة الـ25 من معرض مسقط الدولي للكتاب، عبر مشروع «منصة» الذي أطلقته جمعية الناشرين الإماراتيين يناير العام الماضي، بهدف تسهيل مشاركة أعضائها ممن يمتلكون أقل من 20 إصداراً، ويصعب عليهم المشاركة في المعارض الدولية للكتب بهدف الكلفة العالية فيها، وإتاحة الفرصة لهم لعرض وبيع إصداراتهم.

وعقدت الجمعية خلال المعرض مجموعة من الاجتماعات التي تجمع ممثلين عن الجمعية وناشرين ومثقفين عُمانيين وعرب بهدف الاستفادة من الخبرات في مجال صناعة النشر، منها اجتماع جمع ممثلي الجمعية مع مدير معرض مسقط الدولي للكتاب تم خلاله التباحث في سبل التعاون بين الناشرين الإماراتيين والناشرين العُمانيين، والمشاركات المستقبلية التي ستكون على نطاق أوسع وتضم دور نشر أكثر عدداً.

كما تم دعوة دور النشر العُمانية للمشاركة في معارض الكتب التي تقام في الدولة بما يعزز تبادل الخبرات والمعارف بين القائمين على قطاعي النشر في البلدين، فضلاً عن إمكانية تنظيم الجمعية لورش عمل ولقاءات لتقديم قصص نجاح إماراتية في مجال النشر. وأكدّ المدير التنفيذي لجمعية الناشرين الإماراتيين راشد الكوس، أن المشاركة تعزّز قطاع النشر في الدولة، وتفتح المجال أمام الناشرين لتبادل الخبرات والأفكار، موضحاً أن سلطنة عُمان من أوائل الدول الرائدة في المنطقة الخليجية والعربية التي ركزت عبر جهود طويلة على القطاع الثقافي وعززت من مكانته. وقال الكوس: «تلعب هذه المشاركة دوراً فاعلاً في استعراض تجارب أعضاء الجمعية في مجال النشر، وتعريف الناشرين العُمانيين والعرب بواقع الحراك الثقافي وصناعة الكتاب والتوزيع في دولة الإمارات، كما أنها تسهم في تعزيز أطر التعاون الثقافي المشترك بين الجمعية ومختلف الجهات والمؤسسات الثقافية وتدفع باتجاه مضاعفة العمل مع دور النشر في الدولة، التي باتت اليوم تمتلك بيئة ثقافية وابتكارية منفتحة على العالم».

ويشارك في معرض مسقط الدولي للكتاب 24 جهة حكومية وخاصة، وعدد من مؤسسات المجتمع المدني، كما تقام خلاله 86 فعالية ثقافية تتوزّع على 15 ندوة، و11 محاضرة، و7 أمسيات شعرية، و10 جلسات حوارية، و31 ورشة عمل، إلى جانب تنظيم 10 عروض تقديمية وثقافية وأدبية.

• المشاركة تعزّز قطاع النشر في الدولة، وتفتح المجال أمام الناشرين لتبادل الخبرات والأفكار.

• يشارك في المعرض 24 جهة حكومية وخاصة، تقيم 86 فعالية ثقافية.

طباعة