«هدوء اللوحــات».. موسم جديد من معرض «آرت بريسبيكتيف»

صورة

أطلق «آرت بريسبيكتيف» معرضه الفني الجديد تحت عنوان «هدوء اللوحات» في صالة «لو باتيو» في «الحبتور بالاس»، بفنادق ومنتجعات «إل إكس آر»، أول من أمس، لتستمر على مدار شهرين، حيث استضافت شركة «سولتي إيفنتس آند إنترتينمت» مجموعة من أربعة فنانين جدد لعرض أعمالهم الفنية بهذا المعرض؛ وهم كارين روش، أنابيل سميث بيجنو، ليلى بركات مخيمر، وآنيك بيستر.

وقالت فانيسا دي كايرس، مالكة شركة «سولتي إيفنتس آند إنترتينمت دبي»، إن «الأعمال الفنية المختارة توفر إحساساً بالهدوء يقترن مع مزيج مختلط يضم مجموعة متنوعة من التقنيات الحديثة وخيارات الألوان؛ يمنحك شعوراً وكأنك تمشي على الغيوم والسحاب؛ حيث يحدونا الأمل في أن نتمكن من مواصلة طموحنا وتطلعاتنا في خلق أجواء محبة للفنون في جميع أنحاء دبي». من جهته، قال عبدالهادي اللعبي، مدير التسويق في «الحبتور بالاس»، بفنادق ومنتجعات «إل إكس آر»: «نريد أن نقدّم لنزلائنا نافذة على عالم الفن بطريقة حديثة ومتنوعة مع مجموعة مختارة بعناية من الفنانين. لقد كان الفندق مكرساً على الدوام لدعم المواهب الناشئة، ونحن نأمل في أن تترك المجموعة الفنية الجديدة تأثيراً مفعماً بالدهشة والانبهار لدى المشاهدين مع اكتشافهم لكل تحفة فنية معروضة في مثل هذا المكان المثالي للأحداث والفعاليات الفنية والثقافية». ويحتفي معرض «آرت بريسبيكتيف»؛ وهو من بُنات أفكار سولتي إيفنتس والراحلة ريجينا سيو؛ بأعمال الفنانين المخضرمين والجدد على حد سواء؛ حيث تعد الأعمال الفنية المختارة في هذه المبادرة بمثابة روائع فنية مثالية للعرض في كل من المعارض الفنية ومنازل هواة جمع التحف والأعمال الفنية الخاصة.

 

طباعة