تسجيل أول وفاة لفنان عربي بفيروس كورونا

صورة

سجل فيروس كورونا المستجد أول وفاة لفنان عربي، وكان في الجزائر بعدما نقلت مواقع إعلامية جزائرية خبر وفاة الفنان الجزائري نورالدين زيدوني، متأثراً بإصابته بفيروس كورونا المستجد ليكون أول فنان عربي يتوفى بهذا الوباء.

ونقلت صفحة “أخبار الشلف” الجزائرية على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»: “الأستاذ السينوغراف زيدوني نورالدين في ذمة الله، إثر إصابته بفيروس كورونا، إنا لله وإنا إليه راجعون”.
 
وقال موقع جزائري خاص بالمسرحيين: «ببالغ الحزن والأسى وبقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره، تلقّينا خبر وفاة السينوغرافي نورالدين زيدوني (أستاذ سابق بالمعهد العالي للفنون الدرامية ببرج الكيفان)».

وكان زيدوني قد نجح في تصميم أعمال مسرحية جزائرية عدة، وتوفي بعد صراع مع المرض، حيث اكتشفت إصابته بالفيروس الأسبوع الماضي، كما كانت لزيدوني إسهامات مميزة عدة في إنجاز تصاميم سينوغرافية لعشرات المسرحيات أبرزها "علي بابا الكبير"، وشارك في لجان تحكيمية عدة.

 

طباعة