بواقع 35 ألف مستفيد

3500 أضحية توزعها «خيرية الشارقة» في العيد

راشد صالح بن حماد: «استقبال تبرعات الراغبين في توكيل الجمعية عنهم لتوصيل أضاحيهم إلى المستفيدين».

أعلنت جمعية الشارقة الخيرية عن رفع مخصصات حملة الأضاحي إلى 3500 أضحية، بدلاً عن 2500 أضحية، وبإجمالي أعداد مستفيدة يصل إلى 35 ألف حالة.

وصرّح مدير إدارة تنمية الموارد بالجمعية، راشد صالح بن حماد، بأن اللجنة العليا لحملة الأضاحي ارتأت رفع مخصصات حملة الأضاحي إلى 3500 أضحية قابلة للزيادة، بسبب ارتفاع أعداد المستفيدين، ما يجعل الحاجة إلى رفع المخصصات مهماً لتغطية الشريحة العظمى من الحالات المسجلة بكشوف وسجلات الجمعية.

وأكد بن حماد أنه يتم استقبال تبرعات المحسنين الراغبين في توكيل الجمعية عنهم لتوصيل أضاحيهم إلى مستحقيها، من خلال التبرع مباشرة عبر قنوات التبرع الإلكترونية بـ600 درهم للأضحية الواحدة، ويتم استقبال الأضاحي بشكل عيني لتوزيعها على مستحقيها.

وأشار إلى أن الجمعية تراعي الاشتراطات في تنفيذ الأضاحي، من خلال فحص الخراف من قبل لجنة مختصة قبيل حلول العيد، للتأكد من سلامتها.

وأوضح أنه يتم التنسيق مع المقصب لإجراء عملية الذبح خلال اليوم الأول من العيد، ونقل الذبائح بسيارات مجهزة إلى نقاط التوزيع داخل مدينة الشارقة والمناطق التابعة لها في المنطقة الوسطى بالمدام والبطائح والذيد، وكذلك بالمنطقة الشرقية في خورفكان وكلباء ودبا الحصن، بينما تقوم إدارة المساعدات بالتواصل مع الفئات المستفيدة لتسلم مستحقاتهم، داعياً المحسنين وأصحاب الأيادي البيضاء إلى توكيل الجمعية عنهم في توزيع أضاحيهم على مستحقيها.

طباعة