«سلة الخير» ينفّذ 132 مشروعاً خيرياً خلال 15 عاماً

    مشروع «سلة الخير» انطلق عام 2004. من المصدر

    أفاد مدير إدارة المشاريع والكفالات في جمعية الشارقة الخيرية، محمد حمدان الزري، بأن تبرعات المحسنين لمشروع سلة الخير أسهمت في تنفيذ 132 مشروعاً خيرياً خلال 15 عاماً، تنوعت بين مشروعات إنشائية وخدمية وأيادٍ منتجة، تم تنفيذها بمناطق عدة في النيجر وموريتانيا وساحل العاج وطاجيكستان ومصر، موضحاً أن مشروع سلة الخير يعد بمثابة صدقة جارية براً بالوالدين يتم تخصيص تبرعاتها لتنفيذ مشروعات الصدقة الجارية، وذلك تأكيداً على أهدافها ومهامها.

    وأضاف أن الجمعية أطلقت فكرة «سلة الخير» عام 2004، ليكون بمثابة قناة جديدة من قنوات التبرع بما يرفع من حجم الدخل العام للجمعية، ويمكننا من تحقيق رؤية وأهداف ورسالة الجمعية التي تقوم على تمكين الإنسان من الاعتماد على نفسه تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى للاتحاد حاكم الشارقة، مضيفاً أن المشروع يستقبل التبرعات تحت بند الصدقة الجارية عن المتبرع وعمّن يتصدق له من ذويه وأهله وأحبته.

    وأوضح الزري أن سياسة الجمعية نجحت في تنفيذ 132 مشروعاً خيرياً من عائدات وثمار متبرعي مشروع سلة الخير، شملت بناء 110 بيوت لإيواء الفقراء في النيجر وموريتانيا، وإنشاء قرية الشارقة كقرية سكنية تتكون من 13 بيتاً تم تشييدها وتسليمها للفقراء والمحتاجين، وفي مصر تم إنشاء ثلاث محطات لتحلية المياه.

    ولفت إلى أن المشروعات شملت إنشاء مدرسة ابتدائية في طاجيكستان تستقبل الطلاب من ثلاث قرى متجاورة، كما تم إنشاء مستوصف صحي في قرية روشن دلان ليخدم نحو 8000 نسمة من السكان، بالإضافة إلى إنشاء مدرسة زايد النموذجية في كينيا.

    طباعة