على مكتب المسؤول

«نخيل» و«الشؤون الإسلامية في دبي»

 

تفتقر مدينة الانترناشيونال سيتي (المدينة العالمية) في دبي، إلى وجود جامع يلبي حاجة المصلين، فهي تحوي خمسة مساجد صغيرة الحجم، لا تتسع للأعداد الكبيرة في أيام الجمعة، مما يضطر كثيرا من المصلين لافتراش الطرقات والجلوس تحت أشعة الشمس بنتظار أداء الصلاة. وهناك من يقطع مسافات كبيرة للوصول إلى أقرب جامع لمنطقته.

نقترح على المسؤولين في دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري في دبي، وشركة نخيل، بناء جامع في الحي الإنجليزي، بالقرب من «دراغون مول» لأن هناك مساحات وأراضي واسعة.

أشرف مرسى


دائرة السياحة في دبي

يعاني التجار المواطنون في السوق الكبير في منطقة الرأس، في دبي، من اتفاقات سرية يبرمها التجار المنافسون مع مرشدين سياحيين من جنسيات معينة، لجلب السياح إلى محالهم تحديدا.. لشراء ما يحتاجون إليه من المنتجات أو السلع، مقابل نسبة محددة سلفا يقتطعها المرشد من أرباح التاجر، مما يؤكد أن هناك استغلالاً من بعض المرشدين السياحيين لوظيفتهم، وهو ما أثر بشكل سلبي كبير في تجارة المحال الأخرى، خاصة التي يديرها التجار المواطنون بأنفسهم، فهناك ازدهار في محال وركود اقتصادي كبير في محال أخرى.

نطالب دائرة السياحة والتسويق التجاري بوضع حلول لهذه المشكلة، من خلال العمل على توطين مهنة المرشد السياحي.

محمد بن رحمه

طباعة