يعاني مشكلات في العين ويحتاج إلى عملية زراعة قرنية

30 ألف درهم تُعيد إلى «محمد» بصره وحياته

يعاني الشاب (محمد ـ سوري -21 عاماً) مشكلات في العين وصعوبة في الرؤية، ووفقاً لمستشفى توام في العين فإنه يحتاج إلى زراعة قرنية، وتبلغ كلفة العملية 30 ألفاً و463 درهماً، والمشكلة أن إمكاناته المالية صعبة ولا تسمح له بتدبير هذا المبلغ، ويناشد الشاب أهل الخير وأصحاب القلوب الرحيمة مساعدته في تدبير كلفة العملية لإنقاذ عينيه.

وروى «محمد» لـ«الإمارات اليوم»، قصة معاناته مع المرض، قائلاً إنه بدأ يعاني مشكلات في العين منذ مدة، وبسبب ضعف إمكاناته المالية لم يتلقّ العلاج اللازم في الوقت المناسب، ما أدى إلى تدهور وضعه الصحي وعدم رؤيته بشكل جيد، وتوجه إلى مستشفى توام في مدينة العين، وتبين بعد إجراء الفحوص والتحاليل الطبية اللازمة أنه في حاجة ماسة إلى إجراء عملية جراحية تتمثل في زراعة قرنية، وتبلغ كلفة العملية 30 ألفاً و463 درهماً، وهذا مبلغ فوق إمكاناته المالية المتواضعة.

وأضاف أنه حاول البحث عن علاج لمشكلة عينيه، لكن جميع الأدوية لم تحافظ على بصره، وأكد الطبيب ضرورة إجراء الجراحة لإنقاذ عينيه، والمشكلة أن ظروفه المالية تحول دون إجراء العملية الجراحية، موضحاً أنه يعمل في إحدى الجهات الخاصة براتب 1000 درهم، وأفراد أسرته يعيشون في سورية، ويرسل لهم جزءاً من راتبه لمساعدتهم على الحياة، وبقية الراتب لا تغطي مصروفاته المعيشية، ولا يعرف كيفية التصرف، ويخشى أن يفقد بصره ولا يستطيع العمل.

وأشار «محمد» إلى أنه حالياً مهدد بالإيقاف عن العمل بسبب وضعه الصحي، والأمل الوحيد لإنقاذ حياته إجراء العملية في أسرع وقت حتى يعود لحياته الطبيعية.

وتابع أنه طرق كل الأبواب بحثاً عن حل لمشكلته، وباءت كل جهوده بالفشل، مناشداً أهل الخير وأصحاب القلوب الرحيمة مساعدته في تدبير تكاليف إجراء العملية الجراحية.

• «محمد» يعمل براتب 1000 درهم يرسل جزءاً منه إلى أسرته في سورية.

طباعة