أسرته مهددة بالطرد وأبناؤه بعدم مواصلة الدراسة

«أبوزكريا» عاجز عن سداد 28.7 ألف درهم متأخرات دراسية وإيجارية

يعجز (أبوزكريا - سوري) عن سداد 28 ألفاً و750 درهماً، متأخرات رسوم دراسية وإيجارية، وأبناؤه الثلاثة (زكريا، وتقى، وآية) مهددون بالتوقف عن مواصلة الدراسة للعام الجاري، وأسرته مهددة بالطرد من المنزل، في حال عدم السداد.

ويناشد أهل الخير وأصحاب القلوب الرحيمة مد يد العون له، لإنقاذ حياته من الظروف المعيشية التي يمر بها.

و(أبوزكريا) هو المعيل الوحيد لأسرته، وكان يعمل سائقاً بإحدى الجهات الخاصة في الشارقة، براتب شهري قدره 5400 درهم، لكن الشركة استغنت عن خدماته، وأصبح من دون عمل.

وقال (أبوزكريا) لـ «الإمارات اليوم»: «لدي أسرة مكونة من ستة أفراد، وأصبحت عاجزاً عن سداد الرسوم المدرسية لأبنائي، وتطالبني إدارة المدرسة بسداد 12 ألفاً و500 درهم، وإلا لن يتمكن أبنائي من الاستمرار في دراستهم للعام الجاري».

وتابع: «لدي مشكلة أخرى في عدم قدرتي على سداد المتأخرات الإيجارية التي تبلغ 16 ألفاً و250 درهماً، وأنا وأفراد أسرتي مهددون بالطرد، والمشكلة أن ظروفي الصعبة تحول دون تأمين المبلغ المطلوب».

وأضاف: «كنت أعمل سائقاً في إحدى الشركات الخاصة، واستغنت الشركة عن خدماتي، وأصبحت من دون أي مصدر للدخل، وأطفالي سيحرمون من الاستمرار في دراستهم، وأنا مهدد بدخول السجن في أي لحظة، في حال عدم سداد المتأخرات الإيجارية، ولكن لتردّي وضعي المالي، والظروف الصعبة التي أمر بها، لم أعد قادراً على دفع ولو جزءاً بسيطاً منها».

طباعة