كُلفة عملية جراحية أجريت له لإصلاح الشبكية

متبرّع يتكفل بـ 10.5 آلاف درهم لعلاج عيني «حسن»

تكفل متبرّع بـ10 آلاف و549 درهماً، كلفة إجراء العملية الجراحية للمريض حسن، (68 عاماً - سوداني) التي خضع لها أخيراً، في مستشفى المفرق، في أبوظبي، لمعالجة مشكلات صحية تعرضت لها شبكيتا عينيه، نتيجة إصابته بمرض السكري، وارتفاع ضغط الدم، الأمر الذي سبب له ضعفاً شديداً في البصر.

وكانت حالة المريض قد تدهورت كثيراً، الأمر الذي استدعى إدخاله إلى قسم الطوارئ في مستشفى المفرق، حيث أكد الأطباء له ضرورة إجراء العملية في أسرع وقت ممكن لإصلاح شبكيتي عينيه، وإلا أصيب بعمى دائم. وقد أجريت العملية الجراحية فعلاً، وأنقذ من العمى، لكن المشكلة أنه لم يستطع سداد الكلفة المترتبة عليه، لأن إمكاناته المالية لا تسمح له بتدبير المبلغ.

وفيما نسق «الخط الساخن» بين المتبرع ودائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري في دبي، لتحويل قيمة التبرع إلى حساب المريض في المستشفى، أعرب المريض عن سعادته البالغة، وشكره العميق للمتبرع، مثمناً وقفته معه في ظل معاناته المالية.

وكانت «الإمارات اليوم» نشرت في 16 مايو الماضي، قصة معاناة (حسن)، الذي تعرض لمشكلات صحية في شبكيتي عينيه نتيجة إصابته بمرض السكري وارتفاع ضغط الدم، الأمر الذي سبب له ضعفاً شديداً في القدرة على الإبصار، وتدهورت حالته خلال الفترة الأخيرة، إذ عانى استمرار تدني قدرته على الرؤية.

وأكد تقرير طبي صادر عن مستشفى المفرق، أن «المريض يعاني ضعفاً في كلتا عينيه، ويحتاج إلى عملية جراحية عاجلة لإصلاح شبكيتيهما».

وقال المريض لـ«الإمارات اليوم» إنه أصيب بارتفاع دائم في الضغط ومرض السكري من النوع الثاني منذ 12 عاماً، وكان معتاداً مراجعة المستشفى شهرياً لتفقد وضعه الصحي. وطوال تلك الفترة التزم تعليمات الطبيب، وواظب على إجراء الفحوص المعتادة، إضافة إلى إجراء فحص دوري للعين، كل ستة أشهر.

وأضاف أن الطبيب أخبره في المرة الأخيرة بأن هناك خللاً في شبكية العين، أدى إلى إصابته بانفصام في الشبكية. وأكد له ضرورة إجراء عملية عاجلة، متابعاً أن الطبيب أخبره أن كلفة عملية إصلاح الشبكية، تبلغ 10 آلاف و549 درهماً.

وأشار إلى أنه يعمل راعياً لدى إحدى الأسر، براتب 1000 درهم يلبي منها احتياجاته واحتياجات أسرته، المكونة من خمسة أفراد.

طباعة