يدرس في كلية الإعلام.. ووالدته المعيلة للأسرة

«حامد» يحتاج 59 ألف درهم لينهي دراسته الجامعية

يحتاج (حامد) 59 ألف درهم لسداد متأخرات رسوم دراسته في إحدى الجامعات الخاصة، حيث يدرس في كلية الإعلام تخصص إذاعة وتلفزيون، ويتبقى له فصل أخير لينهي دراسته، مناشداً أهل الخير وأصحاب القلوب الرحيمة مساعدته على السداد، ليتخرج في الكلية، ويبدأ حياته العملية.

وقال الطالب (حامد) لـ«الإمارات اليوم»، إنه يحلم بالحصول على شهادة جامعية، ليعمل ويساعد أمه مالياً، نظراً للأوضاع الصعبة التي يمران بها، مشيراً إلى أنه بحث عن عمل مؤقت ليتمكن من سداد متأخرات الرسوم الجامعية، لكن دون جدوى.

وأضاف: «حصلت على شهادة الثانوية العامة بنسبة 90%، والتحقت بكلية الإعلام تخصص (إذاعة وتلفزيون) بإحدى الجامعات الخاصة في عجمان، ووالدتي مطلقة وهي المعيلة الوحيدة لي، وتمكنت من تأمين مبلغ دراستي للسنة الأولى والثانية والثالثة، بسداد جزء من راتبها للجامعة، بالإضافة إلى مساعدة بسيطة كانت تقدمها لنا الجمعيات الخيرية».

وتابع: «وضعنا المالي ساء في الفترة الأخيرة، وتراكمت على والدتي الديون والالتزامات المالية، بعد إنهاء خدماتها منذ عام، حيث كانت تعمل معلمة، براتب 8000 درهم شهرياً في إحدى المدارس الخاصة في عجمان، لكن المدرسة أنهت خدمات عدد من المدرسين فيها، وكانت أمي من بينهم، فأصبحت عاجزة تماماً عن سداد رسوم الجامعة».

وأضاف: «أحتاج 59 ألف درهم لأستطيع مواصلة دراستي الجامعية»، معرباً عن أمله أن يمدّ أهل الخير يد المساعدة له، ليتمكن من التخرج في الجامعة، والحصول على وظيفة تمكنه من إعانة والدته.


- الأم كانت تعمل مدرسة براتب 8000 درهم، وتم الاستغناء عن خدماتها منذ عام.

- «حامد» حاول البحث عن عمل مؤقت لمساعدة والدته وسداد المتأخرات الدراسية ولم يوفق.

طباعة