رسـائــل

فاتورة المستشفى

أنا مصري، أقيم في دبي، زوجتي وضعت مولوداً في مستشفى خاص وأصيب بانتكاسة صحية، فنقلته إلى مستشفى دبي، وخضع للعلاج اللازم، وبلغت فاتورة علاجه 13 ألفاً و500 درهم، ولم أستطع سداد المبلغ، ووضعت شيك ضمان في المستشفى لحين السداد، وأنا المعيل الوحيد للأسرة وأعمل في جهة خاصة براتب 9500 درهم يذهب منه 2000 درهم لإيجار المسكن، و4000 درهم للمستلزمات البنكية، والبقية لمصروفات الحياة، لذا أناشد أهل الخير مساعدتي في سداد فاتورة المستشفى.

(أبوصلاح)

طلبات توظيف

أنا مواطنة من أبوظبي، حاصلة على دبلوم تأهيل تربوي ودورات عدة، ولديّ 17 عاماً خبرة عملية في الشؤون الإدارية، وزوجي المعيل الوحيد للأسرة، وراتبه بالكاد يغطي مصروفات الحياة ومتطلباتها في ظل المستلزمات البنكية المترتبة عليه. وتكمن مشكلتي في عدم العثور على عمل أستطيع من خلاله مساندة زوجي على متطلبات الحياة الأساسية، إذ طرقت أبواباً عدة من دون جدوى، وأتمنى العثور على فرصة عمل أستطيع من خلالها إعالة نفسي ومساعدة أسرتي على متطلبات الحياة.

(أ.س)

أنا مواطن (25 عاماً) من الفجيرة، حاصل على مؤهل الثالث الإعدادي ودورات عملية متنوعة، إذ كنت أعمل في إحدى الجهات الحكومية في أبوظبي، لمدة ثلاث سنوات، واضطررت إلى تقديم استقالتي بسبب ظروف خاصة ألمّت بي في تلك الفترة، وأكملت حالياً أربع سنوات من دون عمل، إذ طرقت أبواباً عدة في جهات ومؤسسات حكومية وخاصة من دون جدوى، لذا أناشد الجهات الحكومية والخاصة مساعدتي في العثور على عمل أستطيع من خلاله إعالة نفسي وأسرتي.

(ج.م)

أنا مواطن (36 عاماً) من الشارقة، حاصل على شهادة الاعدادية، ولظروف صحية مررت بها، لم أستطع إكمال دراستي، وأسرتي مكونة من خمسة أفراد، ووالدي المعيل الوحيد لنا، ونمر بظروف معيشية صعبة، في ظل تراكم الديون البنكية على عاتق أبي. وتكمن مشكلتي في عدم الحصول على وظيفة منذ أربع سنوات، وطرقت أبواباً عدة في الشارقة ودبي وعجمان، من دون جدوى، لذا أناشد المسؤولين في الجهات الحكومية والخاصة مساعدتي في إيجاد وظيفة تساعدني على مصروفات الحياة.

(م.م)