الجامعة الكندية تحتفل بخريجيها في المعرض الدولي

«دفعة قبة الوصل»: الاحتفاء بنا في «إكسبو» لحظة تاريخية

صورة

شهد الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير التسامح والتعايش المفوض العام لمعرض «إكسبو 2020 دبي»، حفل تخريج الدفعة الـ11 من الجامعة الكندية، «دفعة قبة ساحة الوصل»، الذي أقيم تحت رعايته في الحدث الدولي.

وأشاد الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، في كلمته، باختيار الجامعة الكندية في دبي لـ«إكسبو 2020 دبي» لإقامة حفل تخريج طلابها.

وقال: «إن احتفالكم هنا في (إكسبو 2020 دبي)، إنما هو دليل قوي على قناعتكم الكاملة بأن الخريجين والخريجات، بما لديهم من قدرات ومبادرات قادرون على أن يكونوا دائماً في المقدمة، ويسهمون في نشر قيم السلام والتسامح والتعايش المشترك».

تميز

ونوّه الشيخ نهيان بن مبارك، بجهود الجامعة الكندية في دبي، وحرصها على تحقيق النجاح والتميّز في جميع برامجها، وكذلك الحرص على التطوّر الدائم نحو الأفضل، إضافة إلى علاقاتها المتنامية مع مؤسسات المجتمع وانفتاحها الواعي والرشيد على كل إنجازات التطوّر العلمي والمعرفي والتقني في العالم أجمع.

وتقدم بالتهنئة إلى الخريجين والخريجات، وحثّهم على أن يكونوا خير ممثل لجامعتهم، رُسل محبة وتعاون وسلام من الإمارات إلى العالم، ليسهموا في بناء علاقات مع الجميع على أسس إنسانية نبيلة.

حدث استثنائي

من جانبه، عبّر رئيس مجلس أمناء الجامعة، بطي سعيد الكندي، في كلمته عن فخره بتخريج كوكبة جديدة من طلبة الجامعة الكندية - دبي تحت قبة «إكسبو 2020» في ساحة الوصل.

وأكد أن «إكسبو دبي» حدث استثنائي توّج إنجازات الـ50 عاماً الماضية، وأصبح بوابة للانطلاق نحو مئوية إمارات المستقبل، في ظل دعم ورعاية من القيادة الرشيدة.

وأشاد الكندي بالإنجازات التي حققتها دولة الإمارات بدعم القيادة الرشيدة ورؤيتها الاستشرافية للمستقبل، متوجهاً بالشكر إلى الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، على رعايته لهذا الحفل والدعم اللامحدود للجامعة الذي قادها إلى تحقيق العديد من الإنجازات على الصعيدين المحلي والعالمي.

كما توجه بالشكر إلى رئيس الجامعة البروفيسور كريم شيلي، وأعضاء الهيئتين الأكاديمية والإدارية، مؤكداً على دورهم المهم في الجامعة وحرصهم على توفير الرعاية الكاملة لطلابها.

لحظة تاريخية

بدورها، ألقت خريجة درجة الماجستير في إدارة الأعمال - قسم المالية بالجامعة الكندية، شما الطاير، كلمة الخريجين. وقالت: «ككل حفل تخريج، لم تتوقف الجامعة الكندية - دبي، عن إدهاشنا وإبهار العالم، وقد كنا نظن أنه لا يوجد شيء يمكن أن يتفوق على دفعة برج خليفة لعام 2020، ومع ذلك فقد فعلتها الجامعة مرة أخرى، ووجدنا أنفسنا في هذه اللحظة التاريخية بـ(إكسبو 2020 دبي) بحضور الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير التسامح والتعايش المفوض العام لـ(إكسبو 2020 دبي)، ونفتخر بأننا دفعة قبة ساحة الوصل».

شهادات

وفي ختام الحفل سلّم الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، شهادات التخرج والدرجات العلمية لـ406 خريجين وخريجة من كليات الجامعة، وهي: كلية الإدارة، العمارة والتصميم الداخلي، الاتصال والآداب والعلوم، والهندسة والعلوم التطبيقية والتكنولوجيا.

يشار إلى أن الجامعة الكندية في دبي تحرص على الاحتفاء بخريجيها بطرق مبتكرة لا تُنسى، حيث أقامت من قبل حفلات التخرج في «أوبرا دبي» وبرج خليفة.

• «إكسبو دبي».. بوابة للانطلاق نحو مئوية إمارات المستقبل.

• 406 سفراء للمحبة والتعاون والسلام من الإمارات إلى العالم.


فخر

قال رئيس الجامعة، البروفيسور كريم شيلي: «فخورون جداً بنجاح خريجينا، وإننا على ثقة بأن الجامعة الكندية - دبي هي مصدر فخر كبير لهم»، مشيداً بجهود العاملين في الجامعة، التي أسهمت في تعزيز تصنيفها على مستوى العالم.

طباعة