عرض لرقصات «الفلامنكو» يجذب زوّار «إكسبو»

صورة

أحيا خيسوس كارمونا، المؤدي ومصمم رقصات الفلامنكو الإسباني، أول من أمس، عرضاً فنياً على مسرح «ميلينيوم دبي» في «إكسبو 2020»، شمل لوحات جمعت الرقص والغناء والتمثيل والعزف، حيث واصل عرضه مساء أمس أيضاً في الموقع نفسه.

وبضربات قدميه القوية وحركات اليدين التي تنم عن العنفوان، استطاع خيسوس أن يثير انتباه الحضور بمجموعة من اللوحات الفنية التي تسلسلت أحداثها في مشهد مسرحي استحوذ على حواسهم طوال فترة العرض، ليثبت قدرة الرجال على أداء الإيقاعات السريعة بشكل لافت.

ويعد خيسوس كارمونا أحد أكثر الراقصين تميزاً في عروض الفلامنكو حالياً، وتتسم عروضه بالابتكار والدمج مع فن الباليه والحفاظ على التقاليد الأصيلة.

ويعرف عن رقص الفلامنكو أنه يحتاج إلى الخبرة والحس الفني العالي، وأن له خصوصية كونه يتطلب انسجاماً كبيراً بين حركة الجسد والإيقاعات الموسيقية المرافقة.

• لوحات فنية جمعت الرقص والغناء والتمثيل والعزف.

طباعة