يقدمون قصة جماعية بطريقة فريدة

مناسبات إكسبو.. 35 فناناً من 28 بلداً في «إربان جام»

الفعالية التي يستضيفها «إكسبو دبي» تسلط الضوء على «قوة التنوع». تصوير: مصطفى قاسمي

يجتمع فنانون من أنحاء العالم خلال فعالية «إربان جام» التي يستضيفها «إكسبو 2020 دبي» اليوم، على مسرح «دبي ميلينيوم».

وسيسرد المشاركون قصة جماعية بطريقة فريدة ومؤثرة لتسليط الضوء على الكيفية التي تكون فيها الاختلافات قوة أساسية، من مسابقات الرقص (بريك دانس) إلى مسابقات الحيل والخدع، وأداء محطة (بيتبوكس) للكلمات المنطوقة، وعرض دي جي موسيقي متعدد الأجيال، حيث صُمم هذا البرنامج الزاخم بهدف التنوع.

وتضم التشكيلة نخبة من المواهب يبلغ عددهم 35 فناناً من 28 بلداً، بما في ذلك المتزلجون، وراكبو السكوتر، وسائقو درّاجات «موتوكروس»، إلى جانب فناني الشوارع «مايننديورز وروبن سانشيز»، فضلاً عن عدد من فناني الـ«دي جي». ووصف فنان الشارع الإسباني، روبن سانشيز، عمله الذي يأتي ضمن الفعالية تحت عنوان «رحلة البحر المتوسط بلا وجهة»، بالقول: «أتطلع إلى رؤية (إكسبو) وأعمال أقراني وأصدقائي. وواثق أن جميعها ستكون رائعة للغاية». بينما قال زميله، مايننديورز: «سيكون التواصل مع الجمهور الواسع، والانخراط في بيئة إبداعية تحيط بها الأفكار المحفزة والقوية أمراً رائعاً». وتعود أصول منسقة الموسيقى، دي جي، ميشيل، إلى أذربيجان، وهي أصغر منسقة أغانٍ محترفة في العالم. وتصف نفسها بأنها «دي جي» مفتوحة الأفق، وتعد زوار إكسبو بمجموعة من الأنغام المفعمة بالطاقة والمشاعر الإيجابية. أما بي بوي، راقص من فرنسا، فيتطلع إلى فرصة تقاسم الخلفيات والثقافات، والأهم من ذلك، الابتسامات مع الناس من جميع أنحاء العالم.

طباعة