عادت إلى مدينتها المفضلة للمرة السابعة

من أجل عيون «إكسبو دبي».. عائلة روسية تغيّر خطة إجازتها

صورة

من أجل عيون المدينة التي زارتها من قبل ست مرات، غيّرت عائلة روسية خططها للإجازة السنوية، ليستقر أفرادها على السفر إلى دبي من أجل حضور فعاليات معرض إكسبو 2020 دبي، بعدما شجعهم تنظيم الحدث العالمي على الحضور مجدداً إلى مدينتهم المفضلة لمدة أسبوعين.

جاء أليكس مع زوجته يوليا وابنتهما ماري إلى دبي، بعدما تقدم الزوج بطلب إلى جهة عمله في العاصمة الروسية موسكو للحصول على إجازة لمدة أسبوعين للسفر إلى ثلاث دول أوروبية، ولكن زوجته اقترحت عليه الذهاب مرة أخرى إلى دبي، وشجعته على عدم تفويت فرصة حضور «إكسبو 2020».

وقال أليكس لـ«الإمارات اليوم» إنه خطط مع زوجته منذ فترة طويلة للحصول على إجازة والسفر، مضيفاً: «هذه المرة الأولى التي نسافر فيها منذ جائحة فيروس كورونا المستجد، التي أجبرتنا على البقاء في روسيا منذ مارس 2020، وعندما بدأت الأوضاع تتحسن بشكل عام على مستوى العالم فكرنا في الحصول على إجازة والسفر إلى ثلاث دول أوروبية».

وأوضح: «في أغسطس الماضي اقترحت زوجتي أن نسافر إلى دبي، بعدما قرأت معلومات عن إكسبو 2020، وقالت لي إنها تعتقد أنه يستحق السفر خصيصاً لحضور هذا الحدث العالمي، إلى جانب أنه في الأساس دبي تعد من المدن المفضلة بالنسبة لنا، خصوصاً أنه سبق لنا السفر إليها ست مرات سابقة».

وأشار أليكس إلى أنه استمتع بزيارته إلى «إكسبو 2020 دبي»: «كنت متردداً في البداية حول فكرة زوجتي، ولكني بعدما جئت إلى هنا وزرت إكسبو، أكدت لها أنها كانت محقة وأن فكرتها صائبة، إذ إن المكان جميل جداً ومبهر من كل الجوانب».

من جهتها، قالت يوليا إنها تعشق دبي وتتمنى العيش بها في المستقبل، مبينة: «أصبحنا نحفظ الأماكن في دبي عن ظهر قلب، وبشكل عام زرنا العديد من الوجهات الترفيهية في الإمارات، من الفجيرة حتى أبوظبي مروراً برأس الخيمة وخورفكان وصولاً إلى دبي».

وتابعت: «لم يكن لدي العديد من المعلومات حول إكسبو 2020، ولكني عندما قرأت عن فكرته في الإنترنت أعجبتني الفكرة، وطلبت من زوجي أن نسافر مرة أخرى إلى دبي، وأن نستثمر الفرصة بزيارة المعرض العالمي الذي ينظم مرة كل خمسة أعوام؛ لذلك هي فرصة لا يمكن إهدارها».

وأعربت يوليا عن إعجابها الشديد بالجناحين الإماراتي والروسي كما زارت العديد من الأجنحة، مضيفة: «رغم أن مدة زيارتنا إلى دبي هي أسبوعان، ولكننا نفكر في المجيء مرة أخرى إلى إكسبو في الأيام المقبلة، قبل العودة إلى موسكو».

 

أليكس: «بعدما جئت إلى هنا أيقنت أن زوجتي كانت محقة، فالمكان جميل جداً ومبهر من كل الجوانب».

يوليا: «أعشق دبي وأتمنّى العيش بها في المستقبل.. إذ أصبحنا نحفظ الأماكن في المدينة عن ظهر قلب».

• الزوجان أكدا أن المعرض العالمي فرصة لا يمكن تفويتها، خصوصاً في دبي.

طباعة