46 شركة عالمية وإقليمية تحصل على موافقة مبدئية لممارسة أعمالها فيه

«أبوظبي العالمي» يسجل مستويات أداء غير مسبوقة خلال النصف الأول

جاذبية سوق أبوظبي العالمي استقطبت العديد من الشركات العالمية البارزة. وام

واصلت أبوظبي اجتذاب كبرى الشركات العالمية والإقليمية إلى مركزها المالي الدولي: «سوق أبوظبي العالمي»، إذ عكس الأداء القوي للسوق خلال النصف الأول من العام الجاري نمواً كبيراً على مختلف المستويات، ما يؤسس للزخم الإيجابي للفترة المتبقية من العام الجاري.

وأظهرت أحدث البيانات تأسيس العديد من شركات الاستثمار وصناديق التحوط أعمالها في السوق، ليصل عدد مديري الأصول العاملين فيه حالياً إلى 102 مدير يديرون 128 صندوقاً، ما يعزز مكانة أبوظبي في قطاع إدارة الأصول. وسجل حجم الأصول تحت الإدارة نمواً على أساس سنوي بنسبة 35% مع نهاية شهر يونيو. ومن بين أبرز الإضافات على هذا القطاع، الإعلان عن تعديلات على الإطار التنظيمي الخاص بسلطة تنظيم الخدمات المالية في السوق، لتمكين صناديق الاستثمار الجماعي القائمة في سوق أبوظبي العالمي من الاستثمار في الائتمان، من خلال إنشاء التسهيلات الائتمانية والمشاركة فيها.

كما أسهمت جاذبية سوق أبوظبي العالمي بوصفه مركزاً مالياً شاملاً، في استقطاب وترخيص العديد من الشركات العالمية البارزة في العام 2023.

وقال رئيس دائرة التنمية الاقتصادية في أبوظبي رئيس مجلس إدارة سوق أبوظبي العالمي، أحمد جاسم الزعابي: «ما نشهده حالياً في أبوظبي يعد تحولاً كبيراً يدعم نمو وتنويع (اقتصاد الصقر)، خصوصاً مع اختيار العديد من الشركات الرائدة والمؤثرة في الساحة العالمية لأبوظبي، مقراً لأعمالها».

وتعكس النظرة الإيجابية الشاملة لعام 2023 التي برهن عليها سوق أبوظبي العالمي منذ بداية العام، استراتيجيته للنمو 2023-2027 ومواءمتها مع أهداف أبوظبي لدعم جهود التنويع الاقتصادي المستدام مدفوعاً بالنمو المتزايد للقطاع المالي. ومن المقرر أن تبدأ المزيد من المؤسسات العالمية والإقليمية العاملة في المجال المالي بممارسة أعمالها في سوق أبوظبي العالمي، مع حصول 46 شركة على الموافقة المبدئية خلال النصف الأول 2023، حيث يمثل هذا الرقم زيادة بنسبة 119% في عدد الشركات التي حصلت على موافقات مبدئية مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.

طباعة