«كراكن».. أول منصة عالمية لتداول العملات المشفرة في سوق أبوظبي العالمي

أعلن سوق أبوظبي العالمي، عن انضمام بورصة «كراكن» العالمية لتداول الأصول الافتراضية.

وتعد «كراكن» أول منصة عالمية لتداول العملات المشفرة، تحصل على تصريح مالي كامل لمزاولة خدمات تداول الأصول الافتراضية في سوق أبوظبي العالمي، لخدمة احتياجات منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وقد استوفت «كراكن» جميع شروط الموافقة من «سلطة تنظيم الخدمات المالية» في سوق أبوظبي العالمي، للسماح لها الآن بإطلاق وتشغيل منصتها متعددة الأطراف للتداول، وخدمات «الحافظ الأمين» للأصول المودعة بالدرهم الإماراتي والأصول الافتراضية.


مقر رئيسي

واتخذت «كراكن» من سوق أبوظبي العالمي مقراً رئيسياً لها في الشرق الأوسط، في ما يدير مكتبها فريق من كبار المسؤولين التنفيذيين من ذوي الخبرة لقيادة أعمالها وخططها في دولة الإمارات.

وستكون «كراكن» أول بورصة عالمية لتبادل الأصول الافتراضية يتم التصريح لها في دولة الإمارات، إذ ستبدأ في تقديم خدماتها للمستثمرين وإمكانية الاستثمار والتداول، وسحب وإيداع الأصول الافتراضية مباشرة بالدرهم الإماراتي.


العملات الرقمية

وقال العضو المنتدب لمنطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا في «كراكن»، كيرتس تينج، إن دولة الإمارات واحدة من أكثر سلطات التنظيم ابتكاراً في القطاع المالي على مستوى العالم، حيث يتمتع سوق أبوظبي العالمي بمعدلات مشاركة رائدة في مجال تنظيم العملات المشفرة على مستوى المنطقة، من طرف كل من المستهلكين والمستثمرين المختصين، مؤكداً أن سوق أبوظبي العالمي والسلطة التنظيمية التابعة له من رواد تنظيم أسواق العملات الرقمية العالمية.

وأضاف:«يسعدنا أن نحصل على الموافقة المالية الكاملة، وأن نطلق قريباً سوقنا المنظمة للتداول مباشرة بالدرهم الإماراتي، ضمن هذه البيئة التنظيمية الرائدة للمنتجات المشفرة، والتي تتضمن تداول العملات المشفّرة، وأسواق سلع الدفع الفورية عبر أكثر من 120 من أصول التشفير والعقود الآجلة المنظمة، والسوق الصاعدة للرموز غير القابلة للاستبدال، ونحن متحمسون لتوسيع منتجاتنا وخدماتنا في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في الأشهر والسنوات المقبلة».


فرص النمو

من جانبه، هنأ الرئيس التنفيذي لسلطة التسجيل في سوق أبوظبي العالمي، ظاهر بن ظاهر المهيري، فريق عمل «كراكن» لحصوله على تصريح «سلطة تنظيم الخدمات المالية» في سوق أبوظبي العالمي.

وقال إن سوق أبوظبي العالمي يضاعف جهوده لتسريع فرص النمو والاستثمار الجديدة التي يوفرها قطاع الأصول الافتراضية، إضافة إلى دعم جهود الاستدامة المالية والتنويع الاقتصادي لإمارة أبوظبي.

أضاف المهيري: «يعد تنظيم (كراكن) ضمن سلطتنا التنظيمية شهادة على قوة إطارنا التنظيمي في سوق أبوظبي العالمي وثقة المتعاملين فيه، وذلك لما يمتلك من سجل حافل في دعم نمو تداول الأصول الافتراضية المحلية والعالمية ومقدمي الخدمات، كما نتطلع إلى العمل بشكل وثيق مع (كراكن) لتعزيز نزاهة السوق وتنميته، والمساهمة في جهود تطور النظام البيئي الشامل لسوق المالي في أبوظبي ودولة الإمارات عموماً».

يشار إلى أن مجموعة «كراكن» تأسست في عام 2011، كأول بورصة عالمية تحصل على ترخيص لتداول العملات، وتقدم خدماتها لقاعدة متعاملين تزيد عن تسعة ملايين متعامل في 60 دولة.

 

طباعة