«التنمية الاقتصادية» أسهمت في توظيف الباحثين عن العمل بنسبة 8.5%

%41 نمواً في الرخص التجارية بعجمان خلال 2021

«الدائرة» قدمت الدعم الكامل للمستثمرين وأصحاب المشروعات الصغيرة والمتوسطة. أرشيفية

واصلت دائرة التنمية الاقتصادية في عجمان، خلال عام 2021، جهودها في دعم القطاع الصناعي، وجذب الاستثمارات، والترويج للمنتجات الصناعية، إضافة إلى تشجيع أصحاب المشروعات المتوسطة والصغيرة، وفتح آفاق جديدة لريادة الأعمال.

وبلغت نسبة نمو عدد الرخص الاقتصادية الصادرة من الدائرة خلال العام الماضي 41%، بينما بلغ عدد المنشآت27.91 ألف منشأة، وبلغ مؤشر مرونة الأعمال 17%. وأسفرت الجهود والمبادرات التي أطلقتها الدائرة خلال العام الماضي عن ارتفاع نمو برنامج «تعزيز» بنسبة 238%.

وقال مدير عام دائرة التنمية الاقتصادية في عجمان، عبدالله أحمد الحمراني، إن «الدائرة بذلت جهوداً حثيثة خلال العام الماضي لتطوير القطاعات الاقتصادية والصناعية، لدفع عجلة التنمية الشاملة، من خلال العديد من المبادرات»، لافتاً إلى أن جهود الدائرة في تطوير الخدمات الرقمية وتحقيق نسبة مؤشر رضا المتعاملين عن الخدمات المقدمة، من خلال الموقع الإلكتروني بلغ 88%، فيما وصلت نسبة التحوّل الرقمي لكل الخدمات إلى 100%، الأمر الذي أسهم في توفير الوقت والجهد للمستثمرين وتقديم خدمات مميزة.

وأضاف أن «اقتصادية عجمان كثفت من جهود دعم قطاع الصناعة»، مشيراً إلى أن عدد المصانع في الإمارة بلغ في نهاية العام الماضي 1047 مصنعاً، ليشكل القطاع الصناعي نسبة 20% من إجمالي الناتج المحلي للإمارة.

وأكد أن الدائرة قدمت العديد من المبادرات التي تدعم المصدرين في الإمارة، منها خدمات الجواز اللوجستي التي استفاد منها 105 مستفيدين، وتم إبرام اتفاقية تعاون مع بوابة أبوظبي للتصدير، لدعم الصادرات، حيث بلغ عدد المستفيدين 16 مستفيداً، إضافة إلى أن الدائرة وقعت 54 اتفاقية خلال عام 2021، مع العديد من الجهات الحكومية والخاصة، فيما بلغت نسبة رضا الشركاء 85%، ونسبة رضا الدائرة عن الشركاء 81%، ونسبة فاعلية الشراكة 98%، ما أدى إلى ارتفاع إجمالي المعاملات الناتجة عن الشراكات إلى 174671 معاملة.

وأوضح الحمراني أن «الدائرة لم تدخر جهداً في تقديم الدعم الكامل للمستثمرين وأصحاب المشروعات الصغيرة والمتوسطة، من خلال مبادرات عدة، منها الفعاليات والمعارض.

وأشار إلى أن الدائرة أسهمت في توظيف الباحثين عن العمل بنسبة بلغت 8.5%، من خلال برنامج (تعزيز)، الذي نفذ خلال العام الماضي 144 دراسة جدوى لمشروعات متنوّعة.

طباعة