شراكة تدعم شركات التجارة الإلكترونية في «دبي كوميرسيتي»

«دبي كوميرسيتي» تسعى إلى تعزيز نمو قطاع التجارة الإلكترونية. أرشيفية

أعلنت «دبي كوميرسيتي»، أول منطقة حرة للتجارة الإلكترونية في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا وجنوب آسيا عن شراكة مع «شركة الخليج ديجيتال»، لاستشارات استراتيجيات التجارة الإلكترونية، والتي تهدف إلى دعم شركات المنطقة الحرة المحلية والعالمية على تطوير استراتيجيات تجارة إلكترونية مخصصة، بما يعزز من نمو قطاع التجارة الإلكترونية على مستوى المنطقة.

وستدعم «الخليج ديجيتال» مساعي «دبي كوميرسيتي» في قيادة مسيرة التحول الرقمي للمتعاملين من خلال تصميم وتخطيط وتنفيذ استراتيجية خاصة بالتجارة الإلكترونية تواكب نجاحها. كما سيتعاون الطرفان على تزويد متعاملي المنطقة الحرة بمجموعة من الخدمات المميزة، تشمل مساعدة الشركات على تحديد أهداف أعمالها، ووضع استراتيجياتها ونماذج أعمالها، من خلال توفير منصة للتجارة الإلكترونية، معزّزة بعروض متنوعة، مثل التقييم، والاختيار، والتدقيق الفني، وتصميم الحلول وإدارة المشروعات، وتقديم المشورة المتعلقة بالعمليات والخدمات اللوجستية.

وقال الرئيس التنفيذي للعمليات في «دبي كوميرسيتي»، ديفير فورستر، إن «الخليج ديجيتال» تتميز بخبرات طويلة في مجال التجارة الإلكترونية والخدمات اللوجستية، لافتاً إلى دور الشركاء في لعب دور محوري في دعم جهود «دبي كوميرسيتي» لتزويد القطاع بحلول شاملة، وتحقيق أهدافها الرامية لتمكين شركات التجارة الإلكترونية من تعزيز حضورها على مستوى المنطقة، والمساهمة في نمو قطاع التجارة الإلكترونية على نطاق أوسع.

طباعة