مجلس إدارة «الاتحادية للرقابة النووية» يطلع على مستجدات «المحطة»

منح «نواة للطاقة» رخصة حيازة ونقل المواد النووية في الوحدة الثالثة لـ «براكة»

خلال اجتماع مجلس إدارة الهيئة الاتحادية للرقابة النووية. من المصدر

اطلع مجلس إدارة الهيئة الاتحادية للرقابة النووية بدولة الإمارات، خلال اجتماعه الأخير، على آخر المستجدات في الوحدات الأربع لمحطة براكة للطاقة النووية، حيث وافق المجلس على منح شركة نواة للطاقة رخصة تتعلق بحيازة وتداول وتخزين ونقل المواد النووية في الوحدة الثالثة لمحطة براكة.

وأفاد بيان صادر أمس، بأن النقاش تطرق إلى آخر المستجدات المتعلقة ببرنامج الرقابة والتفتيش للهيئة في «الوحدة 1» و«الوحدة 2» من محطة براكة، إضافة إلى الاطلاع على مراحل الاختبارات المختلفة لـ«الوحدة 2»، التي تم ربطها أخيراً بالشبكة الوطنية لإنتاج الكهرباء. ويقوم المفتشون المقيمون التابعون للهيئة في المحطة بإجراء عمليات تفتيشية على مدار الساعة، إضافة إلى إرسال الهيئة مفتشين إضافيين للتحقق من التزام جميع المراحل بالمتطلبات الرقابية للهيئة.

كما ناقش أعضاء المجلس استراتيجية المصادر المشعة اليتيمة للفترة من عام 2021 إلى عام 2026، التي تحدد الأسس لوضع ترتيبات وطنية للوقاية من الإشعاع من المصادر المشعة، التي تقع خارج النطاق الرقابي والمعروفة بـ«المصادر المشعة اليتيمة». وفي مجال التعاون الدولي للأبحاث والدراسات، وافق مجلس الإدارة على اتفاقية بين الهيئة والمعهد الفرنسي للوقاية من الإشعاع والسلامة النووية، لتجديد التعاون في مختلف المجالات الفنية.

ويشمل هذا التعاون المشروع البحثي لدراسة نماذج حركة النظائر المشعة في البيئة المحلية.

يشار إلى أن دولة الإمارات تستعد لاستضافة تمرين «كونفكس-3» الدولي، الذي تنظمه الوكالة الدولية للطاقة الذرية، ويعقد في الإمارات تحت عنوان «براكة الإمارات» في الفترة من 26 إلى 27 أكتوبر الجاري، بمشاركة 170 دولة ومنظمة دولية في التمرين.

طباعة