برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    "طلبات الإمارات" تسجل 90% زيادة في عدد الطلبات خلال النصف الأول من العام

    نائب رئيس شركة طلبات في الإمارات، جيريمي دوتي

    كشفت "طلبات"، منصة توصيل الطعام والتجارة الإلكترونية في المنطقة، عن تحقيق انتعاش قوي في السوق الإماراتية خلال النصف الأول من عام 2021، مسجلة نمواً في عدد الطلبات عبر الإنترنت بأكثر من 90%.

    وأكدت الشركة في بيان، أنه "بعد الانخفاض الشديد الذي شهدته طلبات توصيل الطعام في بداية أزمة كوفيد-19، سجل عدد الطلبات نمواً بمقدار الضعف تقريباً خلال النصف الأول من العام الحالي بالمقارنة مع العام السابق".

    وجاءت هذه النتائج الواعدة للشركة مدفوعة بالاعتماد المتنامي على خدمات توصيل الأطعمة ومنتجات البقالة عبر الإنترنت مع ظهور مفهوم التجارة الإلكترونية السريعة المتمثلة في خدمة طلبات مارت لتوصيل الطلبات على مدار الساعة خلال 30 دقيقة أو أقل.

    وقال نائب رئيس شركة طلبات في الإمارات، جيريمي دوتي: "نفخر بالنمو اللافت الذي حققته السوق الإماراتية منذ العام الماضي، حيث يواصل قطاع الأطعمة والمأكولات في دولة الإمارات تعافيه. ويسرنا الإعلان عن تحقيق أداء قوي منذ بداية العام 2021".

    وأضاف: "خلال النصف الأول من العام، شهدنا نمواً في عدد الطلبات عبر الإنترنت بأكثر من 90%، بينما ازدادت عمليات تنزيل تطبيق طلبات بنسبة تزيد عن 100% بالمقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي. ولم يكن ذلك مفاجئاً بالنسبة لنا، خاصة وأن دولة الإمارات تعد من أكثر الأسواق نضجاً على مستوى العالم من ناحية البنية التحتيّة لقطاع التجارة الإلكترونية والخدمات اللوجستية، حيث تتمتع بواحدة من أعلى معدلات انتشار الإنترنت وأنماط الدفع الإلكترونية في المنطقة والعالم، مما يوفر للمنصات التقنية بيئة مثالية لتحقيق النجاح في القطاع".

    وأشارت "طلبات" إلى مساهمتها في توزيع تبرعات شملت 470 ألف وجبة غذائية وجمع تبرعات بقيمة 1.7 مليون درهم إماراتي من عملائها، إلى جانب التبرعات التي قدمتها المنصة، والمخصصة للأعمال الخيرية خلال النصف الأول من عام 2021.

    وأكد جيريمي دوتي: "بالإضافة إلى النتائج المثمرة، نحن فخورون أيضاً بالدعم الذي نوفره لمجتمعنا عند وجود حاجة لخدماتنا. ومن خلال مبادراتنا لهذا العام، نجحنا بالمساهمة في جمع تبرعات كبيرة بمساعدة عملائنا، ودعم الجهود والأعمال الخيرية من خلال الهلال الأحمر الإماراتي وبرنامج الغذاء العالمي التابع للأمم المتحدة".

    وأعرب دوتي عن تفاؤله بالنسبة لأداء "طلبات الإمارات" خلال النصف الثاني من 2021 قائلاً: "يسهم الانتعاش الذي نشهده حالياً في تضاؤل مؤشرات التباطؤ. ونحن متحمسون جداً لمواصلة تحقيق النمو لمنظومة عملنا، وتوفير تجارب استثنائية لعملائنا وموردينا في دولة الإمارات".


    واشار: "نسعى بشكل حثيث للعب دور محوري في تعزيز حضور دولة الإمارات على المستوى العالمي خلال فعاليات إكسبو 2020 دبي، وترسيخ مكانة طلبات باعتبارها المنصة الإلكترونية الرسمية لخدمات التوصيل لأكبر معرض في العالم".

    طباعة