العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    عبر وحدات أعمالها الـ 3 رغم «كورونا»

    %36 زيادة في أرباح «دوكاب» خلال 2020

    صورة

    أعلنت مجموعة «دوكاب»، إحدى أكبر شركات التصنيع في دولة الإمارات، عن تحقيق مكاسب على امتداد وحدات أعمالها الثلاث خلال العام الماضي، وتسجيل نمو إجمالي نسبته 36% في أرباحها، مقارنة بعام 2019، وذلك على الرغم من الظروف الصعبة التي فرضتها جائحة «كورونا».

    وأفادت المجموعة في بيان، أمس، بأن وحدة «دوكاب للكابلات والأسلاك»، التي تعدّ الأكبر في المجموعة، سجلت نمواً بنسبة 13% في الأرباح، حيث بلغ حجم مبيعات منتجاتها نحو 80 ألف طن من الموصلات، مشيرة إلى أن الوحدة واصلت عملياتها خلال الجائحة دون انقطاع، وتابعت تصنيع الكابلات والأسلاك وتقديمها لعملائها في دولة الإمارات، التي تعدّ المستهلك الفردي الأكبر لمنتجات الوحدة في السوق، كما واصلت أيضاً تصدير منتجاتها إلى نحو 25 سوقاً أخرى.

    وذكرت أن وحدة «دوكاب للمعادن» شهدت من جهتها نمواً بنسبة 33% في عام 2020، مقارنة بعام 2019، حيث باعت الوحدة نحو 190 ألف طن من منتجات المعادن خلال العام الماضي لأكثر من 45 دولة.

    وأشارت المجموعة إلى أن وحدة «دوكاب لمنتجات الجهد العالي» شهدت هي الأخرى تحسناً بنسبة 42% في الهوامش الإجمالية خلال عام 2020، مقارنة بعام 2019، إذ باع المصنع قرابة 6000 طن من كابلات الجهد العالي التخصصية للعديد من شركات الخدمات الإقليمية وشركات الهندسة والمشتريات والبناء (EPCs) حول العالم.

    وقال الرئيس التنفيذي لمجموعة «دوكاب»، محمد عبدالرحمن المطوّع: «نفخر بتحقيق هذه النتائج الاستثنائية، ومواصلة تقديم خدماتنا المتميزة لعملائنا في العالم، وفقاً لأرقى معايير التميز التي لطالما اشتهرت بها مجموعة (دوكاب)، وذلك نتيجة للمجهود المتواصل الذي توليه الشركة، لتعزيز التنوّع في منتجاتها، الذي أتاح لها إرساء أساسات قوية لأعمالها في عام 2020». وفي الاجتماع الذي عقده مجلس الإدارة، أخيراً، أعلنت «دوكاب» عن تعيين المهندس جمال سالم الظاهري، رئيساً جديداً لمجلس الإدارة، خلفاً للدكتور أحمد بن حسن الشيخ، الذي شغل منصب رئيس مجلس الإدارة بين عامي 2019 و2021.

    ويتم التناوب على رئاسة مجلس إدارة «دوكاب» كل سنتين بين المساهمين فيها: «القابضة ADQ» (عبر «صناعات») و«مؤسسة دبي للاستثمارات الحكومية».

    وقال الظاهري إن «أعمال (دوكاب) حققت تطوّراً استراتيجياً متميزاً خلال العام الماضي، رغم الجائحة العالمية التي ألقت بظلالها على جميع القطاعات». وأضاف أن «منتجات الكابلات والمعادن، التي توفرها المجموعة، تشهد نمواً متواصلاً في معدلات الطلب على المستويات المحلية والعالمية».

     

    طباعة