آخر طائرة «A380» تغادر تولوز تمهيداً لتسليمها إلى «طيران الإمارات»

صورة

قال سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، الرئيس الأعلى الرئيس التنفيذي لطيران الإمارات والمجموعة، إن «آخر طائرة (إيرباص A380) غادرت تولوز إلى هامبورغ، تمهيداً لتسليمها إلى (طيران الإمارات)، التي تعد أكبر مشغل لهذه الطائرات».

وأضافت سموه، في حسابه على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، أن «(طيران الإمارات) ستواصل تقديم أفضل الخدمات الجوية باستخدام هذا الطراز العملاق، ما يعزز مكانة دبي كمحور رئيس لحركة النقل الجوي العالمية». وكانت «إيرباص» قد أطلقت برنامج «A380»، في 19 ديسمبر 2000، بقيمة 9.5 مليارات يورو، حيث كُشف عن النموذج الأولي لهذا الطراز في تولوز، في 18 يناير 2005، كما حلقت أول رحلة لهذه الطائرة في 27 أبريل 2005.

وسلمت أول طائرة إلى الخطوط الجوية السنغافورية في 15 أكتوبر 2007، ودخلت الخدمة في 25 أكتوبر من العام نفسه. وفي 14 فبراير 2019، وبعد أن خفضت «طيران الإمارات» طلباتها الأخيرة من هذا الطراز، أعلنت شركة إيرباص أن إنتاج A380 سينتهي بحلول عام 2021.

وتعتبر «طيران الإمارات» أكبر مشغل للطائرة العملاقة على مستوى العالم، حيث تسلمت 118 طائرة «إيرباص A380»، من أصل 123 طائرة حتى نهاية فبراير 2021. وتسلمت «طيران الإمارات» ثلاث طائرات «إيرباص A380»، خلال عام 2020، وستتسلم طلبيتها المتبقية من «A380»، المكونة من خمس طائرات خلال عامَيْ: 2021 و2022.

ومن المتوقع أن تتسلم «طيران الإمارات» طائرتين في عام 2021، وثلاث طائرات بحلول مايو 2022، وستكون لدى الناقلة 122 طائرة عملاقة في أسطولها.

وبحسب بيانات شركة «إيرباص»، فقد بلغ عدد طلبيات طائرة A380 نحو 251، حيث سلمت 246 طائرة منها، وتعمل في أساطيل الناقلات 242 طائرة من الطراز نفسه، حيث يبلغ عدد المشغلين له 15 شركة.

طباعة