صندوق خليفة لتطوير المشاريع يطلق "مختبر الابتكار للأغذية والمشروبات"


أطلق صندوق خليفة لتطوير المشاريع بالشراكة مع مجموعة صناعة الأغذية والمشروبات و"مينتل"، شريك المعرفة، و"تيت اند لايل"، الشريك التقني، و"انوفامينا"، مدير الابتكار، و"انفرتيوم"، شريك التكنولوجيا، برنامج "مختبر الابتكار للأغذية والمشروبات"، الذي يهدف إلى اكتشاف وتوجيه وإرشاد الشركات الوطنية الصغيرة والمتوسطة في قطاع الصناعات الغذائية والمشروبات في الدولة.
ويتضمن البرنامج العديد من الشركاء المحليين، وهم شركة الإمارات الوطنية للأغذية، وبقلاوة مايد بيتر، وشركة أبوظبي للزيوت النباتية، ومصنع معكرونة الامارات، وهنتر فودز، وعيسى الغرير، وافكو، وبي.آر.إف ساديا، والمصنع الوطني للمواد الغذائية، وفريز لاندكامبينا الشرق الأوسط، ومزارع العين والاسلامي.
ويوفر البرنامج فرصة فريدة لرواد الأعمال المواطنين الراغبين في دخول قطاع الصناعات الغذائية للالتقاء بالعديد من الخبراء وكبار المستثمرين في هذا القطاع والتعرف على نصائحهم وإرشاداتهم للبدء في مشاريعهم وتحويلها الى مشاريع قائمة على ارض الواقع وبمواصفات عالمية.


ويتضمن البرنامج الذي يعد الأول من نوعه على مستوى المنطقة عدة مراحل أولها اكتشاف المواهب واستقطابها ثم إجراء المقابلات وتصفية المتنافسين ثم الانتقال الى المعسكر التدريبي المكثف ولمدة 5 ايام وذلك قبل توفير مرحلة الحضانة التي ستؤدي الى تسويق المنتج.
ويحظى رواد الأعمال بفرصة المشاركة في مختبر الابتكار للأغذية والمشروبات إلى أن تنتهي فترة التسجيل يوم 31 من يناير 2021، حيث سيتمكن رواد الاعمال من تطوير واختبار منتجات الاغذية والمشروبات الجديدة خلال مخيم التدريب فيما سيكون لأولئك الذين يظهرون إمكانية تطوير منتج قابل للتنفيذ والتسويق ويتناسب مع سوق المنتجات، فرصة بدء عملياتهم الخاصة او التعاون من أحد الشركاء في البرنامج.


وقال محمد علي محمد الشرفاء الحمادي، رئيس دائرة التنمية الاقتصادية في أبوظبي ورئيس مجلس إدارة صندوق خليفة لتطوير المشاريع: "يسرنا إطلاق مختبر الابتكار للأغذية والمشروبات، بالتعاون مع مجموعة صناعة الأغذية والمشروبات ومينتل وتيت اند لايل والعديد من شركائنا الرواد في قطاع صناعة الأغذية والمشروبات، وذلك كجزء من مساهمة صندوق خليفة في تعزيز النظام البيئي لهذا القطاع الحيوي وتعزيزا لمفهوم الامن الغذائي في الدولة ودعما للمواهب الإماراتية في هذا القطاع".
وأضاف إن مختبر الابتكار للغذاء والمشروبات برنامج فريد، ويتماشى مع مساهمة الصندوق اتجاه تحقيق رؤية أبوظبي الاقتصادية، من خلال الوصول الى الإمكانيات الكاملة للنظام البيئي في قطاع الأغذية والمشروبات في دولة الإمارات العربية المتحدة، وخلق المزيد من فرص العمل داخل هذا القطاع.


وأشار الشرفاء إلى أن قطاع الأغذية والمشروبات في الدولة يعد قطاعا مزدهرا ولديه فرص كبيرة لتحقيق المزيد من النمو والتطور المساهمة في دعم الاقتصاد الوطني موجها الشكر الى الشركاء الاستراتيجيين في هذا البرنامج.
وأوضح أن الهدف الرئيسي لهذا البرنامج يتمثل في توفير منصة ديناميكية للمواهب الإماراتية، مما سيؤدي إلى إنشاء مؤسسات تنافسية على نطاق عالمي، قادرة على المساهمة الفعالة اتجاه تعزيز مستويات الأمن الغذائي المتقدم.

 

طباعة