«ديوا» تبحث مواءمة العمليات والخدمات مع «الرشاقة المؤسسية»

ورشة العمل عقدت بعنوان «الرشاقة المؤسسية في الهيئة من الريادة إلى العالمية». من المصدر

ناقشت هيئة كهرباء ومياه دبي (ديوا)، بالتعاون مع شركة «مَكِنْزِي» العالمية، نتائج استبيان الرشاقة المؤسسية، الذي أجرته الهيئة، ومواءمة مختلف العمليات والخدمات، مع إطار هيئة كهرباء ومياه دبي للرشاقة المؤسسية، ومقارنات معيارية في مجال الرشاقة المؤسسية مع مؤسسات مماثلة، إضافة إلى تحديد الأولويات، لتعزيز الرشاقة المؤسسية للهيئة.

جاء ذلك، خلال ورشة عمل لفريق القيادة العليا بعنوان «الرشاقة المؤسسية في الهيئة من الريادة إلى العالمية»، بحضور العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، سعيد محمد الطاير، والنواب التنفيذيين للرئيس ونواب الرئيس، وعدد من الخبراء العالميين في مجال الرشاقة المؤسسية. وقال الطاير: «تنسجم جهودنا مع رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، الذي يريد أن تكون الحكومة أسرع في اتخاذ القرار، وأكثر مواكبة للمتغيرات»، مشيراً إلى أن مرونة الهيئة ورشاقتها، كان له دور بارز في نجاحها وتميزها، من خلال تحديد الفرص، وتحليل البيئة الداخلية والخارجية، ومعرفة احتياجات المعنيين، وتحويلها إلى مبادرات استراتيجية. من جانبه، أوضح النائب التنفيذي للرئيس لقطاع تطوير الأعمال والتميّز في هيئة كهرباء ومياه دبي، المهندس وليد سلمان، أن ورشة العمل تدعم استراتيجية الهيئة، لتطبيق آليات الرشاقة المؤسسية في مختلف قطاعاتها، مشيراً إلى أن 20 موظفاً من موظفي الهيئة في الفئة القيادية، حصلوا على شهادة «القيادة الرشيقة» المعتمدة عالمياً هذا العام، كما حصل 20 من سفراء الرشاقة المؤسسية في الهيئة على شهادة «سكروم ماستر» لإدارة المشروعات الرشيقة والمعتمدة من قبل تحالف «سكروم» Scrum Alliance العالمي. وتعمل الهيئة على حصول 60 موظفاً آخرين على شهادات معتمدة في الرشاقة المؤسسية، حتى نهاية العام الجاري.

 

طباعة