مع تعزيز المرونة وتوسعة نطاق الشراكات النوعية

«أدنوك»: مستمرون في التركيز على الارتقاء بالأداء وخفض التكاليف

أكّد وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة الرئيس التنفيذي لشركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك) ومجموعة شركاتها، الدكتور سلطان بن أحمد الجابر، استمرار «أدنوك» في التركيز على الارتقاء بالأداء، وزيادة الربحية والعائد الاقتصادي، وخفض التكاليف، وتعزيز المرونة وتوسعة نطاق الشراكات النوعية، لتحقيق النمو الذكي والمستدام.

جاء ذلك خلال مشاركته في جلسة حوارية رئيسة ضمن «منتدى إنرجي إنتليجنس» مع رئيس المنتدى، أليكس شيندلر، حيث تناول النقاش تطورات وديناميكيات أسواق النفط والتحولات العالمية في قطاع الطاقة، وخطط «أدنوك» الاستراتيجية للمستقبل.

وقال الجابر، إنه «من خلال التزام (أدنوك) بنهج وتوجيهات القيادة الرشيدة، وبالثقافة المؤسسية الراسخة للشركة في مجال الصحة والسلامة والبيئة، استطعنا التعامل بفاعلية مع جائحة (كوفيد-19)».

وأضاف أن «النقلة النوعية التي قامت بها (أدنوك)، على مدى الأعوام الأربعة الماضية، كانت عاملاً حاسماً في مواجهة آثار الجائحة، وضمان استمرارية الأعمال وتحقيق أهدافنا الاستراتيجية خلال الفترة الماضية، حيث استمررنا في تعزيز المرونة ورفع الكفاءة في مختلف جوانب العمليات، مع التركيز على العوامل التي بإمكاننا التحكم بها مثل خفض الكلفة».

وحول نجاح «أدنوك» في الاستمرار باستقطاب الاستثمارات في عام 2020 وإبرام صفقات بمليارات الدولارات، أوضح الجابر أن ذلك يعود إلى أن دولة الإمارات قد هيأت بيئة أعمال آمنة وموثوقة ومستقرة، ونموذجاً فريداً للشراكات والتعاون وتضافر وتكامل الجهود، لافتاً إلى أن هذه المنظومة تشكل عامل جذب لمجتمع الاستثمار العالمي الذي يعتبر دولة الإمارات وجهة استثمارية مفضلة.


النقلة النوعية لـ«أدنوك»، على مدى أربعة أعوام، كانت عاملاً حاسماً في مواجهة آثار «كوفيد-19».

طباعة