تعاونية الشارقة تطلق برنامج تأهيل لدعم الكوادر الإماراتية

أعلنت "تعاونية الشارقة" اليوم عن إطلاقها لبرنامج "تأهيل"ـ لدعم استقطاب الكوادر الإماراتية، ويهدف البرنامج إلى خلق بيئة عمل قائمة على التعلم المستمر والمستدام، لنقل المعلومات والخبرات المكتسبة من قبل موظفين مختصين لديهم خبرة في مجالات مختلفة إلى خريجين إماراتيين حديثي التخرج.

وأوضح مدير إدارة الموارد البشرية في "تعاونية الشارقة"، هلال المحرم، أن "البرنامج يستهدف الخريجين المواطنين الجدد، الحاصلين على الشهادات الجامعية خلال الثلاث أعوام السابقة في مختلف التخصصات مثل: الإدارة، المالية والمحاسبة، التسويق، الموارد البشرية، وتقنية المعلومات". وأضاف أن "فترة التدريب تستمر لمدة  6 أشهر ، ضمن منهج وآلية تدريب وخطة تطوير لكل منتسب للبرنامج، وتتم المتابعة والإشراف من قبل موظفين متخصصين في التطوير والتدريب، حيث يتم تدريب المنتسبين على وظائف محددة وفق اختصاصاتهم واهتماماتهم الوظيفية، لإكسابهم الخبرات والمهارات المختلفة التي تساعدهم للقيام بالمهام والمسؤوليات المطلوبة في تلك الوظائف، وينفذ البرنامج تحت إشراف خبير يسمى "المؤهل" وذو خبرة في المجال".

وأشار المحرم: إلى أنه " يتم تقييم ومتابعة المتدرب شهرياً حسب آلية محددة، للتأكد من المهارات التي اكتسبها ويحصل على مكافأة شهرية، وبعد إتمامه فترة التدريب يتم تأهيله إلى وظيفة مناسبة وفق اشتراطات محددة حسب الشواغر المتاحة ضمن خطة التوظيف السنوية"، لافتا إلى انه "سوف يتم التنسيق و التعاون  مع مختلف الجامعات في الدولة لترشيح خريجين جدد من مختلف التخصصات وبما يتناسب مع الشواغر المناسبة".

 

طباعة