بزيادة نسبتها 13%

224.3 مليون درهم صافي أرباح «تبريد» النصفية

إيرادات «المجموعة» ارتفعت 6% إلى 710.02 ملايين درهم. أرشيفية

أفادت الشركة الوطنية للتبريد المركزي (تبريد)، بأنها حققت أرباحاً صافية قدرها 224.3 مليون درهم عن نتائجها المالية الموحدة للنصف الأول من عام 2020، بنسبة نمو 13% مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.

وأفادت الشركة، في بيان أمس، بأن استحواذها على نشاط «إعمار» لتبريد منطقة وسط مدينة دبي، بموجب اتفاقية شراكة طويلة الأمد مع «إعمار العقارية»، أسهم في توفير ما يصل إلى 235 ألف طن تبريد إلى أبرز المشروعات والوجهات في إمارة دبي من خلال أكبر منظومة للطاقة المتكاملة ذات الكفاءة العالية في العالم.

وارتفعت إيرادات المجموعة 6% إلى 710.02 ملايين درهم، مقابل 671.94 مليون درهم خلال فترة المقارنة.

كما ارتفعت إيرادات المياه المبردة 7% إلى 681.17 مليون درهم خلال النصف الأول من العام الجاري، مقابل 634.43 مليون درهم في النصف الأول من العام الماضي.

وارتفعت الأرباح قبل احتساب الفوائد والضرائب والاستهلاك وإطفاء الدين 14% إلى 415.4 مليون درهم، مقابل 366 مليون درهم خلال فترة المقارنة.

وانخفضت حصة الشركات التابعة والمشروعات المشتركة 42% إلى 23.37 مليون درهم، مقابل 40.22 مليون درهم.

وارتفعت الطاقة الانتاجية الإجمالية للمجموعة عبر دول مجلس التعاون الخليجي إلى 1.342 مليون طن تبريد، وتمت إضافة 160 ألف طن تبريد من خلال الارتباط بعملاء جدد.

وعملت كفاءة العمليات التشغيلية لشركة «تبريد»، على الحد من انبعاث 500 ألف و669 طناً مترياً من انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون إلى الغلاف الجوي على مدار الأشهر الستة الماضية، أي ما يعادل إزالة الانبعاثات الصادرة عن 108.8 آلاف مركبة.

وقال رئيس مجلس إدارة شركة «تبريد»، خالد عبدالله القبيسي، إن «نمو شركة تبريد المستمر يعكس التزامنا بتلبية الطلب المتزايد في المنطقة على حلول التبريد ذات الكفاءة في استهلاك الطاقة والصديقة للبيئة»، مضيفاً «لقد حققنا تقدماً ثابتاً نحو تنفيذ أهداف الاستدامة لدينا هذا العام، وفيما نتطلع إلى المستقبل، سنستمر في توظيف معرفتنا وقدراتنا التشغيلية نحو النمو المستمر، مع الإسهام المستمر في التنمية المستدامة بالمنطقة».


ارتفاع الأرباح قبل احتساب الفوائد والضرائب 14% إلى 415.4 مليون درهم.

طباعة