«الاقتصاد» تسحب 689 جهاز مراقبة بالفيديو للأطفال من الأسواق

«الوزارة» تجري مراجعة مستمرة للمنتجات. ■أرشيفية

أعلنت وزارة الاقتصاد عن حملة سحب طوعي تشمل 689 جهاز مراقبة رقمية بالفيديو خاصة بالأطفال، المنتجة بين شهري يناير 2016 ومارس 2018، بالتعاون مع «شركة فيليبس الشرق الأوسط»، و«مؤسسة القاضي»، الموزع الرسمي لمنتجات «فيليبس أفنت» في المنطقة. وأوضحت الوزارة في تقرير أصدرته، أمس، أن الحملة جاءت بعد التواصل مع «فيليبس الشرق الأوسط»، إذ تم اكتشاف أنه في حالات نادرة تتعرّض البطارية في الوحدة المخصصة للمتابعة من الأهل لإحماء مفرط عند توصيلها بمصدر كهربائي، ما يشكل خطراً لحريق محتمل.

ودعت الوزارة الأشخاص الذين يملكون جهازاً معيباً إلى التوقف عن استخدامه، والتواصل مع مركز رعاية المستهلك المحلي التابع للشركة، لاستبدال الأجهزة مجاناً للمستهلكين المتأثرين. وأكدت أن عملية الاستدعاء جاءت بالتنسيق مع إدارة حماية المستهلك بوزارة الاقتصاد، وتماشياً مع حرص الوزارة على إجراء مراجعة مستمرة لجميع المنتجات المطروحة في أسواق الإمارات، وتوفير الحماية اللازمة للمستهلكين.

 

 

طباعة