سوق دبي المالي فتح قاعة التداول للمستثمرين الثلاثاء

 أعلن سوق دبي المالي اليوم عن إعادة افتتاح قاعة التداول ومكاتب خدمة العملاء أمام المستثمرين اعتباراً من يوم الثلاثاء الموافق 7 يوليو 2020، مع تطبيق مجموعة من التدابير الاحترازية حفاظاً على سلامة المتعاملين والموظفين.

وكان السوق قد أغلق القاعة ومكاتب خدمة العملاء بصورة مؤقتة منتصف مارس الماضي، مع  استمرار أنشطة التداول في السوق كالمعتاد، وذلك مواكبةً للإجراءات والتدابير الاحترازية التي سارعت الإمارات إلى تطبيقها لاحتواء جائحة فيروس كوروناCOVID-19 .
واستأنف السوق مطلع شهر يونيو الماضي العمل من القاعة من خلال العودة التدريجية للموظفين والوسطاء للعمل من مقره الرئيس، وقد اكتلمت يوم 14 يونيو عودة الموظفين بنسبة 100%.

وقال الرئيس التنفيذي للعمليات ورئيس قطاع العمليات في سوق دبي المالي، حسن السركال،  إن إعادة افتتاح القاعة ومكاتب خدمة العملاء تأتي في أعقاب النجاح الكبير الذي حققته الإمارات لاحتواء الجائحة وتخضع لمجوعة من الضوابط والتدابير الاحترازية التي سيتم تطبيقها بصورة صارمة بما يحافظ على الصحة العامة وسلامة المتعاملين والموظفين على حد سواء. وتشمل تلك التدابير على سبيل المثال استخدام أجهزة قياس الحرارة في مدخل القاعة والحفاظ على مسافات تباعد آمنة وتنظيم دخول المستثمرين إلى مكاتب خدمة العملاء وإرشادهم من خلال فرق العمل المختصة في السوق إلى كيفية تقديم طلباتهم من خلال الأجهزة الذكية المتوفرة في القاعة وتركيب الحواجز العازلة في مكاتب خدمة العملاء.

وحث السركال المتعاملين في السوق على مواصلة الاستفادة من الخدمات الالكترونية والذكية التي يوفرها السوق بنفس الوتيرة التي تحققت خلال الشهور الثلاثة الماضية. وأضاف: "إن إعادة فتح قاعة التداول ومكاتب خدمة العملاء يتعين ألا تأتي على حساب ما تحقق من نجاحات فيما يخص إنجاز  المتعاملين لمعاملاتهم عبر القنوات الذكية حيث يوفر السوق في إطار استراتيجية "البورصة الذكية" التي تواكب رؤية القيادة بشأن التحول الرقمي لكافة خدماته وكذلك خدمات شركة دبي للإيداع وشركة دبي للمقاصة عبر منصاته المتعددة للخدمات الالكترونية وتطبيقات الهواتف الذكية."

طباعة