يشمل 18 مهرجاناً وفعالية خلال 248 يوماً

    شركاء: «تقويم دبي السنوي» ينعش قطاع التجزئة

    صورة

    أفاد شركاء في قطاع التجزئة، من مجموعات الأعمال المتخصصة بالبيع بالتجزئة، بأهمية المهرجانات والفعاليات الكبرى التي تقام على مدار العام، وتستهدف شرائح مختلفة من المتسوّقين.

    وأكّدوا أنّ تقويم دبي السنوي لقطاع التجزئة لعام 2020، الذي تم الكشف عن تفاصيله، أخيراً، ويشمل 18 مهرجاناً وفعالية كبرى، تنظم على مدار 248 يوماً، تتزامن مع التقويم العالمي للتجزئة والأزياء ستسهم بالارتقاء بتجربة سكّان وزوّار المدينة، كما تسهم في انتعاش قطاع التجزئة في الإمارة، وكذلك الإسهام في تعزيز اقتصاد دبي.

    وقال مدير عام «نخيل مولز»، عمر خوري: «يعتبر قطاع التجزئة في دبي إحدى ركائز اقتصاد الإمارات، وتواصل (نخيل مولز) دورها الرئيس لتعزيز مكانتها وجهة عالمية رائدة في مجال التسوّق والمطاعم والترفيه.

    وأضاف «سيكون عام 2020 استثنائياً مع اطلاق معرض (إكسبو 2020 دبي)، ونتطلع إلى تعزيز علاقتنا الوثيقة مع مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة خلال الـ12 أشهر المقبلة، مع افتتاح وجهات جديدة، مثل (نخيل مول) في نخلة جميرا، وتوسيع وتحسين مراكز البيع بالتجزئة ذات الشهرة العالمية، مثل (ابن بطوطة مول) و(سوق التنين)».

    من جانبه، قال المدير العام لإدارة العقارات (الإمارات والبحرين وعُمان)، مراكز التسوّق، «ماجد الفطيم العقارية»، فؤاد منصور شرف: «تلعب مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة دائماً دوراً مفصلياً في تحويل دبي إلى وجهة عالمية للتسوّق والترفيه، وتتوافق (ماجد الفطيم العقارية) مع رؤية (دبي للسياحة) وندعمها من خلال شبكة مراكز التسوّق الخاصة بنا التي تركز اهتمامها على العملاء. ونتطلع قدماً إلى عام مميز بانتظارنا مع العديد من الفعاليات والأنشطة المتعلقة بالبيع بالتجزئة، التي تبدأ بمهرجان دبي للتسوّق 2020».

    من جهتها، قالت رئيسة مجلس الإدارة والرئيسة التنفيذية لمجموعة «لاندمارك»، رينوكا جاغتياني: «تربطنا علاقة وثيقة مع مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة، وبصفتنا مجموعة محلية لتجارة التجزئة تمتلك مجموعة من العلامات التجارية، فإننا نركز على العملاء في صميم كل ما نقوم به. كما نوفر العديد من العروض المصممة خصيصاً لمواكبة متطلبات عملائنا المحليين والزوار على حد سواء، بالاستناد إلى التقويم السنوي لقطاع التجزئة».

    بدوره، قال رئيس مجموعة «أباريل»، نيليش فيد: «إننا حريصون على استمرارية ازدهار ونمو قطاع التجزئة في دبي، وسنستمر في سعينا إلى الإسهام في تقديم فعاليات وعروض جذّابة للمتسوّقين، ضمن تقويم دبي السنوي لقطاع التجزئة لعام 2020، وبما يساعد كذلك على نمو قطاع السياحة، وتعزيز مكانة دبي وجهة تسوّق عالمية مفضلة».

    وقال نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي في «جلف ماركيتنج جروب»، محمد باقر: «تحتضن إمارة دبي، اليوم سوقاً متنوعة لتجارة التجزئة، تزخر بالفرص الواعدة للشركات والمؤسسات على اختلاف أحجامها، وهذا ما يتجلى بوضوح في تقويم دبي السنوي لقطاع التجزئة خلال عام 2020 الغني بالعديد من العناصر والأفكار الإبداعية المتميزة». وأكد مدير مجموعة الفطيم لقطاع التجزئة والترفيه، تيموثي إيرنست أنه «مع اقتراب موعد انطلاق معرض (إكسبو) للمرة الأولى في الشرق الأوسط على أرض دبي في 2020، نتطلع إلى توفير تجارب لا تنسى لزوارنا من حول العالم في دبي».


    «إكسبو 2020 دبي»

    تعتزم «مِراس» القابضة، تقديم تجارب متميزة لزوار معرض «إكسبو 2020 دبي». وقالت الرئيسة التنفيذية للمراكز في «مِراس»، سالي يعقوب: «تهدف وجهاتنا إلى تقديم مجموعة واسعة من التجارب الرائعة للمقيمين والزوار».

    وأضافت: «نظراً إلى أن عام 2020 يشكل عاماً استثنائياً بالنسبة إلى دبي، تخطط (مِراس) لاستضافة عدد من الفعاليات والأنشطة عالمية المستوى، ليستمتع بها السياح القادمون من كل أنحاء العالم لزيارة معرض إكسبو 2020، حيث سيتم تنظيم هذه الفعاليات في وجهاتنا الشاطئية والثقافية والحضرية المتعددة، بما في ذلك سيتي ووك، ولا مير، وذا بييتش، وكايت بييتش، وذا أوتلت فيليدج، وبوكس بارك، والسيف، وبلوواترز، ولاست إكزت. كما سيخوض الزوار تجارب لا تنسى في خياراتنا الترفيهية التي تشمل (ذا جرين بلانيت)، و(هب زيرو)، و(ماتيل بلاي تاون)، و(لاجونا ووتر بارك)، و(روكسي سينما)».

    طباعة