ورش توعوية للطلاب لتعريفهم بآليات مزاولة الأعمال

    اقتصادية دبي تُصدر 4077 رخصة تاجر منذ 2017

    صورة

    أصدر قطاع التسجيل والترخيص التجاري في اقتصادية دبي، 4077 رخصة تاجر منذ إطلاق المبادرة في مارس 2017، وحتى نوفمبر الجاري، واستحوذت الجنسية الإماراتية على نحو 2744 رخصة، بنسبة 67% من إجمالي الرخص الصادرة. وشكلت الإناث النسبة الأعلى من الرخص، بنسبة 61% من عدد الرخص (2490 رخصة)، فيما شكّل الذكور نسبة 39% (1587 رخصة).

    إلى ذلك، أكدت اقتصادية دبي، أن ورش العمل التوعوية التي ينظمها القطاع حول «رخصة تاجر»، تستهدف تعريف الشباب من طلبة المدراس والجامعات بكيفية مزاولة الأعمال التي تدار عبر قنوات التواصل الاجتماعي، لافتة إلى أنها لاقت تفاعلا إيجابيا وإقبالاً من قبل الحضور.

    ورش عمل

    وتفصيلاً، نظم قطاع التسجيل والترخيص التجاري في اقتصادية دبي، ورش عمل في كل من مدرسة «أسماء بنت النعمان النموذجية»، ومدرسة «حمدان بن راشد للتعليم الثانوي» للبنين، ومدرسة «دبي الوطنية»، وكليات التقنية العليا للطالبات، وكليات التقنيات العليا للطلاب، و«مدرسة المواكب» في الخوانيج، ومدرسة «فيلادلفيا الخاصة». وحضر ورش العمل أكثر من 500 طالب وطالبة.

    وشهدت ورش العمل التوعوية والتفاعلية، الاستماع إلى قصص نجاح أصحاب المشروعات الناشئة من حاملي رخصة تاجر وغيرهم، ومنهم صاحبة مشروع «مانجو مانيا» الذي يركز على فاكهة المانجو، كونها من الفواكه الموسمية، من خلال ابتكار خلطات عدة بلمسات إماراتية، تقدم بطريقة مختلفة، تناسب جميع الأذواق والأعمار. وحصلت موزة سيف الكتبي، صاحبة المشروع، على رخصة تاجر، لتعزيز الثقة لدى جمهور المتعاملين لديها من خلال حساب «إنستغرام» (@Mangomania.ae)، كما شاركت في العديد من المعارض والفعاليات منذ تأسيس المشروع وتأمل الوجود في الأسواق على مستوى دول المنطقة.

    «هاشتاق بايتس»

    وعرضت ممثلة عن مشروع «هاشتاق بايتس» (@hashtagbites) تجربتها الناجحة للحضور، وهو عبارة عن بسكويت يقدم كوجبة خفيفة متعدد النكهات والأشكال يناسب جميع الأعمار، ويقدم في جميع الأوقات. ويعتبر «هاشتاق بايتس» من الأنواع المتميزة للبسكويت من حيث احتواؤه على حبة البركة والينسون والنكهات الشعبية، ونكهات أخرى متعددة مثل الشوكولاتة والفستق واللوز والسمسم.

    وتتطلع صاحبة المشروع إلى تأسيس محل خاص بها يقدم للمتعاملين، خيارات متعددة من النكهات والأشكال التي تتناسب مع مناسباتهم وتلبي تطلعاتهم.

    «ركن التوابل»

    وعرضت سعدية المازمي، صاحبة مشروع «ركن التوابل» (@rokn.altawabel) قصة نجاح مشروعها، وهو عبارة عن منتجات تضم خلطات محلية من البهارات المتخصصة في الأطباق الإمارتية وخلطات توابل عالمية مختلفة.

    وبدأت المازمي، فكرة مشروعها من خلال ابتكار خلطات من التوابل لتعطي نكهة مركزة لأطباق إماراتية دون الحاجة لإضافة أي من البهارات الأخرى أثناء الطبخ، وقد لاقت رواجاً بين الأهل والأصدقاء، ومن هنا تم استخراج رخصة تاجر، التي أتاحت لها الفرصة للاشتراك بالمعارض مجاناً، وبعرض المنتجات في الجمعيات لمدة ستة أشهر.

    «همبا»

    وقدم جمال يوسف، صاحب «همبا» @hamba.ae، نبذة عن مشروعه، وهو عبارة عن تقديم شرائح المانجو بالليمون والملح، والتي كانت تباع قديماً في أكياس صغيرة في الدكاكين والأماكن التراثية، وتمت تسمية المشروع «همبا»، وهو اسم المانجو باللهجة المحلية. ويسعى يوسف من خلال المشروع إلى إحياء الأكلات التراثية، وإعادة تقديم «الهمبا» بطريقة حديثة.

    وأشار يوسف إلى أن الفكرة بدأت قبل 3 سنوات، حيث بدأ توزيع المنتج مجاناً على الأهل والأصدقاء وأخذ ملاحظاتهم والتعديل على الخلطات، حتى تم الاستقرار على ثلاثة خلطات، ومن هنا بدأ البيع من المنزل وبعدها شارك في العديد من المعارض والمناسبات وتم التعاقد مع شركة «طلبات» وحالياً متواجد في القرية العالمية في الجناح الاماراتي.

    البرامج التدريبية

    من جانبه، قال مدير أول قسم التوعية في قطاع التسجيل والترخيص التجاري، أحمد الشاعر: «رخصة تاجر تسهم في خلق فرص تنموية جديدة، حيث توفر الرخصة ما يقارب 420 نشاطاً تجارياً لقاطني إمارة دبي. ويبلغ عدد الأنشطة المسموح بها في الرخصة الواحدة 10 أنشطة، على أن تكون متناسقة ضمن فئة النشاط»، مؤكداً أن الرخصة تتمتع بالعديد من المزايا، وأبرزها: تعزيز ثقة المتعامل، وحماية الاسم التجاري، وتمكين صاحب الرخصة من المشاركة في المعارض والمؤتمرات، والاستفادة من العروض البنكية، الحصول على عضوية غرفة دبي والتي تسهل عملية الاستيراد والتصدير».

    وأضاف: «أصدر قطاع التسجيل والترخيص التجاري في اقتصادية دبي 4077 رخصة تاجر، منذ إطلاق المبادرة في مارس 2017 وحتى نوفمبر الجاري (عامان وثمانية أشهر)، واستحوذت الجنسية الإماراتية على نحو 2744 رخصة، بنسبة 67% من إجمالي الرخص الصادرة.

    وشكلت الإناث النسبة الأعلى من الرخص، حيث استحوذن على نحو 61% من عدد الرخص (2490 رخصة)، فيما شكل الذكور نسبة 39% (1587 رخصة)».

    «مايلز كوفي»

    قدّم كلٌّ من خليفة عبدالله الفلاسي، ومحمد عبدالله الفلاسي، نبذة عن مشروع «مايلز كوفي» @miles.coffee، وأهمية الحصول على رخصة تاجر التي ساعدتهما في الوصول إلى أكبر شريحة من الجمهور من خلال المشاركة في العديد من الفعاليات والمبادرات.

    البرامج التدريبية

    قال مدير أول قسم التوعية في قطاع التسجيل والترخيص التجاري، أحمد الشاعر: «تخدم البرامج التدريبية استراتيجية اقتصادية دبي في تعزيز التجارة الإلكترونية، وتنافسية اقتصاد الإمارة، إلى جانب تحقيق رؤية الحكومة الرشيدة في التحول الرقمي للإمارة وبناء الوعي حول المنصات الذكية التي تسهل مزاولة الأنشطة التجارية. وتستهدف البرامج التدريبية، توجيه الطلبة إلى المسار الصحيح لبدء خطواتهم الأولى لدخول عالم الأعمال، بالإضافة إلى التركيز على استدامة أعمالهم، الأمر الذي يعزز من القدرة التنافسية لمشاريعهم المستقبلية في دبي».


    2490

    رخصة استحوذت

    عليها الإناث لتشكّل

    النسبة الأعلى من

    الرخص بنسبة 61%.

    طباعة