مديرون: إقبال مرتفع على حجوزات الرحلات الجوية.. و90% نسبة إشغال متوقعة للمنشآت الفندقية

«إجازة عيد الأضحى» ترفع معدلات الإقبال السياحي على الإمارات

صورة

قال مديرون وعاملون في قطاع السياحة والسفر، إن معدلات الإقبال السياحي على الدولة تسجل مستويات مرتفعة خلال إجازة عيد الأضحى، خصوصاً من دول مجلس التعاون والخليجي، لافتين إلى أن الإمارات تشكل مقصداً رئيساً للزوار والسياح خلال الأعياد والمناسبات كل عام.

وتوقعوا أن تراوح نسب الإشغال الفندقي بين 70 و90% خلال الإجازة، في ظل ارتفاع حجوزات الرحلات الجوية القادمة إلى الدولة، لافتين إلى المرافق والخدمات السياحية المتكاملة التي توفرها الإمارات، فضلاً عن المرافق الجاذبة وتنوع الأنشطة والوجهات الترفيهية.

ارتفاع ملحوظ

وتفصيلاً، قال نائب الرئيس للمبيعات في «فنادق روتانا»، ديكلان هارلي: «إن فترة عيد الأضحى تشهد ارتفاعاً ملحوظاً في أعداد الزوار القادمين إلى دولة الإمارات، لاسيما أن الأعياد تتسم بأهمية بالغة في ما يتعلق بتحسين أداء القطاع الفندقي».

وأضاف: «تعد دول مجلس التعاون الخليجي من أهم الدول المصدّرة للسياحة، نظراً لأن غالبية السياح الخليجيين يميلون إلى السفر لوجهات قريبة، ما يصب في مصلحة السوق الإماراتية التي أضحت من أهم الوجهات السياحية في المنطقة، بما تقدمه من مرافق وخدمات سياحية متقدمة، فضلاً عن البنية التحتية المتطورة، وتنوع الأنشطة والوجهات الترفيهية».

وأوضح أن «تزامن العيد مع (مفاجآت صيف دبي)، وإطلاق العديد من المعالم والوجهات الترفيهية العالمية في الإمارات سيكون له أثر ملموس على قطاع السياحة والضيافة في الدولة».

وتابع: «بطبيعة الحال فإن هذا الأمر ينعكس إيجاباً وبشكل كبير على نسب الإشغال في (فنادق روتانا)»، لافتاً إلى الخيارات المختلفة من فنادق المجموعة، والتي تناسب مختلف شرائح الضيوف. وتوقع أن تزيد معدلات نسب الإشغال في فنادق المجموعة بالدولة خلال فترة العيد عن 90%.

حجوزات السفر

بدوره، قال مسؤول أول الأعمال للأسواق العالمية في شركة «كلير تريب» المتخصصة في مجال حجوزات السفر عبر الإنترنت في الشرق الأوسط، أميت تانيجا، إن «معدلات حجوزات السفر في عطلة عيد الأضحى ترتفع بوتيرة عالية، وعادة ما يميل المسافرون إلى الحجز بشكل استباقي لضمان الحصول على أسعار أقل والمزيد من المرونة المرتبطة بالمواعيد وغيرها من الخيارات التي تشمل المقاعد والوجبات».

وأضاف أن «نحو 71% من المتعاملين خلال العام الجاري أجروا حجوزاتهم قبل أكثر من شهر من موعد حلول العيد، وكانت هذه النسبة في الأعوام السابقة لا تتجاوز 35%»، لافتاً إلى أن تحليلاً لـ«كلير تريب»، يظهر أنه خلال أسبوع العيد ارتفع معدل حجوزات الرحلات إلى الدولة والتي تستغرق من أسبوع إلى أسبوعين ليصل إلى 34% من إجمالي الحجوزات في المنطقة، والتي عادة ما تراوح بين 20 و25%.

الرحلات الجوية

من جهته، قال رئيس شركة «العابدي» القابضة للسياحة والسفر، سعيد العابدي، إنه «بحسب المؤشرات المتاحة حالياً، فإن الرحلات الجوية القادمة إلى السوق الإماراتية تشهد إشغالاً مرتفعاً، خصوصاً من دول مجلس التعاون إلى الإمارات، فضلاً عن محطات عربية»، مشيراً إلى أن «ارتفاع إشغال الرحلات مؤشر إلى إقبال كبير على قضاء عطلة العيد في الدولة».

وأضاف: «قد يصل إشغال بعض الرحلات الجوية القادمة إلى الدولة إلى 100% خلال عطلة العيد تحديداً»، مبيناً أن «السوق المحلية تشكل وجهة جاذبة لقضاء العطلات والإجازات السنوية في ظل توفيرها لخيارات متنوعة للزوار الذين يقصدون الدولة بغرض التسوق وزيارة المعالم الترفيهية، فضلاً عن الفنادق الشاطئية»، لافتاً إلى أن «الفنادق بدورها تستفيد من حركة التدفق السياحي القادمة من الخارج في ظل تسجيلها معدلات إشغال مرتفعة خلال إجازة العيد، إلى جانب الطلب المعتاد من حركة السياحة الداخلية».

عروض خاصة

في السياق نفسه، قال المدير العام في فندق «غراند ميلينيوم الخليج التجاري»، مراد الخوري، إنه «تم طرح العديد من العروض الخاصة بعطلة عيد الأضحى». وأضاف: «نتوقع خلال عطلة عيد الأضحى إقبالاً كبيراً من جانب الضيوف من دول مجلس التعاون الخليجي، لاسيما السوق السعودية، إضافة الى الزوار من دول مجاورة».

وأضاف المدير العام في فندق «جراند ميلينيوم الوحدة»، عناد طنوس: «نتوقع خلال فترة العيد أن يلقى الفندق إقبالاً ملحوظاً من الدول المجاورة خصوصاً المملكة العربية السعودية، وكذلك من الأسر المقيمة في الدولة لقضاء عطلة العيد».

أما الرئيس التنفيذي للعمليات في مركز ورزيدنس البستان، موسى الحايك، فقال إنه «تم طرح باقة للعطلات الطويلة خلال عطلة عيد الأضحى».

وأضاف: «نتطلع إلى أن تصل نسبة الإشغال خلال عطلة عيد الأضحى إلى 70% وهي نسبة جيدة، كما نتوقع حركة أفضل من السياح من السوقين السعودية والكويتية».

من جانبه، قال المدير العام لفندق «تماني مارينا»، وليد العوا، إنه «من المتوقع أن تصل نسب الإشغال إلى 90% خلال عطلة عيد الأضحى، بدعم من السياحة الخليجية بالدرجة الأولى»، لافتاً إلى أنه «تم طرح العديد من العروض الترويجية الخاصة بالعطلة».

وأضاف العوا، أن «أسعار الغرف الفندقية أقل مقارنة بالعام الماضي في ظل تنافس الفنادق على الخدمات والمنتجات، وتوسع السوق الفندقية وتنوعها»، مشيراً إلى أن «ذلك يصب في مصلحة الزوار ويعزز من الجاذبية السياحية للسوق المحلية».

نسبة الإشغال

قال المدير العام في فندق «ستوديو ام اربيان بلازا»، أورسولا شدياق، إنه «تم طرح تخفيضات رائعة على الإقامة خلال عيد الأضحى»، مضيفة أن «نسبة الإشغال ستصل إلى نحو 75% خلال عيد الأضحى، ونتوقع أن يكون الإقبال على الحجوزات أكبر خلال عطلة العيد لأنها فترة التسوق والعطل المدرسية، كما نتوقع إقبالاً من السوق الخليجية عموماً، خصوصاً السوقين السعودية والعمانية».

طباعة