«الاتصالات المتكاملة» توزع 589 مليون درهم أرباحاً نصف سنوية على المساهمين

أعلنت شركة الإمارات للاتصالات المتكاملة، أمس، عن نتائجها المالية للربع الثاني من 2019، والتي أظهرت تحقيق إيرادات بقيمة 3.19 مليارات درهم، و أرباح قبل اقتطاع الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك بقيمة 1.47 مليار درهم، وأرباح بعد خصم حقوق الامتياز بقيمه 464 مليون درهم، وتوزيع أرباح نصف سنوية بقيمة 589 مليون درهم على المساهمين.
كما أعلنت الشركة عن إيرادات نصفية في عام 2019 بلغت 6.33 مليارات درهم، في حين بلغت الأرباح قبل اقتطاع الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك 2.89 مليار درهم بزياده قدرها 1.7% عند مقارنه «المثل بالمثل». وبلغ صافي الأرباح بعد خصم حقوق الامتياز 913 مليون درهم في الفترة نفسها بزياده قدرها 11.3% عند مقارنه «المثل بالمثل».
وقال رئيس مجلس إدارة شركة الإمارات للاتصالات المتكاملة، محمد الحسيني، إن الشركة حققت أداء جيداً خلال الربع الثاني من عام 2019، والذي يعكس استمرار الجهود المبذولة من أجل تحقيق رؤيتنا.
وتابع: «حققنا أرباحاً صافية بعد خصم حقوق الامتياز بلغت 464 مليون درهم أي بزيادة بنسبة 2.5% أو 5.5% عند مقارنة (المثل بالمثل)، مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي».
وأعلن الحسيني عن موافقة مجلس الإدارة على توزيع أرباح نصف سنوية على المساهمين بقيمة 589 مليون درهم أي ما يعادل 13 فلساً لكل سهم.
وأكد أن استثمار الشركة بشكل مكثف في أحدث التقنيات والبنية الاساسية يعزز قدراتها التنافسية ويؤهلها لمواصلة الارتقاء بخدماتها لمختلف شرائح المتعاملين، والاستفادة من آفاق النمو القوية التي يتمتع بها الاقتصاد المحلي، ولعب دور حيوي في دعم مسيرة التنمية الزاهرة في الدولة في ظل قيادتها.

من جانبه، قال الرئيس التنفيذي للشركة، عثمان سلطان، إن خطة ترشيد الإنفاق أسهمت وبنتائج ممتازة في تحسين النفقات الاستثمارية والكفاءة في جميع الأعمال، مما أدى بدوره إلى احتواء انخفاض الأرباح قبل اقتطاع الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك في الربع الثاني من العام الجاري.
وتابع: «لا نزال مدركين للتحديات التي تواجهنا على مستوى القطاع ككل، خصوصاً المتعلقة بعائدات الخدمات الصوتية. وتماشياً مع توقعاتنا للربع الثاني، فقد تأثرت نتائجنا المالية بهذه التحديات، إذ تراجعت إيرادات الربع الثاني من عام 2019 إلى 3.19 مليارات درهم مقارنةً مع 3.35 مليارات درهم في الربع الثاني من عام 2018، ويعود هذا التراجع إلى انخفاض عائدات الهاتف المحمول بنسبة 6.8% لتصل إلى 1.69 مليار درهم».

وأكد أن النمو المتواصل في عائدات خدمات الهاتف الثابت عوض عن الإنخفاض جزئياً، إذ شهدت عائدات خدمات الهاتف الثابت نمواً قوياً وصل إلى 617 مليون درهم بزيادة قدرها 5.8% في الربع الثاني من عام 2019 مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، مبيناً أن الوضع المالي القوي للشركة، مكنها من استثمار 467 مليون درهم.

طباعة