«المركزي»: 43 مليار درهم زيادة في السيولة الكلية للدولة

    612 مليار درهم قيمة شيكات متداولة خلال 6 أشهر

    كشف المصرف المركزي، أمس، أن عدد الشيكات التي تم تداولها خلال النصف الأول من عام 2019 بلغ 13 مليون شيك تجاوزت قيمتها 612 مليار درهم، في ما سجلت «السيولة الكلية» لدولة الإمارات ارتفاعاً بقيمة 43 مليار درهم خلال النصف الأول من العام الجاري، لتصل في نهاية يونيو 2019 إلى تريليون و645 ملياراً و400 مليون درهم، مقارنة مع تريليون و602 مليار و400 مليون درهم في نهاية عام 2018، بنمو نسبته 2.7%، وذلك بحسب أحدث بيانات صادرة عن «المركزي».

    وتعكس هذه الأرقام الوضع المالي في الدولة خلال النصف الأول من عام 2019. وتضم السيولة الكلية: النقد داخل البنوك، والنقد المتداول في السوق، إضافة إلى الودائع بنوعيها النقدية وشبه النقدية، وكذلك الودائع الحكومية. وتعكس زيادتها ارتفاع الوفورات المالية للأفراد والحكومة على السواء، ممثلاً في ارتفاع ودائع الأفراد وكذلك الحكومة.

    وأظهرت البيانات أن إجمالي أصول المصرف المركزي بلغ في نهاية يونيو الماضي 433.5 مليار درهم مقارنة مع 417.7 مليار درهم في نهاية 2018، بزيادة قدرها 15.8 مليار درهم، ونمو نصف سنوي نسبته 3.8%. ولفتت البيانات إلى أن هذه الأصول تضم نقداً وحسابات بنكية بقيمة 204.3 مليارات درهم، وودائع بقيمة 138 مليار درهم، فضلاً عن استثمارات بقيمة 72 مليار درهم، وقروض مقدمة بقيمة 3.1 مليارات درهم، وأصول أخرى بقيمة 16 مليار درهم.

    وأضافت الإحصاءات أن إجمالي الأصول المقوّمة بالعملة الأجنبية، سجل في نهاية النصف الأول من العام الجاري 364 مليار درهم، مقارنة مع 362.5 مليار درهم في نهاية ديسمبر 2018، بزيادة قدرها 1.5 مليار درهم خلال فترة الأشهر الستة الأولى من العام الجاري.

    كما بلغت الإيداعات النقدية لدى المصرف المركزي خلال الأشهر الستة الأولى من العام الجاري 105.3 مليارات درهم منها 13.7 مليون درهم عملات معدنية، والباقي عملات ورقية. وفي المقابل، بلغت السحوبات النقدية خلال الفترة ذاتها 110.7 مليارات درهم، منها 36.2 مليون درهم عملات معدنية والباقي عملات ورقية.

    طباعة