«إكسبو 2020 دبي» يستهدف استقطاب 400 موظف إماراتي

أطلق مكتب «إكسبو 2020 دبي»، أمس، رسمياً برنامجاً للإعارة والانتداب يستهدف موظفي الدوائر الحكومية والمؤسسات في دولة الإمارات، ويرمي إلى استقطاب 400 موظف إماراتي كي يؤدوا مهام توكل إليهم في المعرض المرتقب لفترة تمتد بين 12 و24 شهراً، وتستمر حتى أكتوبر 2020 أو أبريل 2021.

وأفاد المكتب في بيان بأن البرنامج يوفر تجربة للموظفين في مجالات مختلفة، ويسهم في إكسابهم خبرات ومهارات جديدة برفقة بعض أفضل الخبرات في العالم، كما يتيح الفرص للموظفين المتميزين للمشاركة في أول «إكسبو» دولي يقام في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا وجنوب آسيا.

وسيسمح البرنامج لهذه المواهب المحلية بتجربة العمل ضمن فريق محلي وعالمي لاستقبال حدث دولي مميز، ويسهم في إكساب الكوادر الوطنية خبرات متنوّعة ومعارف لازمة لاستضافة أحداث عالمية في المستقبل.

وبالتزامن مع الإعلان عن برنامج الإعارة والانتداب، تم توقيع مذكرة تفاهم بين «إكسبو 2020 دبي»، ودائرة الموارد البشرية لحكومة دبي، تهدف إلى جذب الكوادر الوطنية الموهوبة من جميع المؤسسات والدوائر الحكومية في دبي، من خلال برنامج الإعارة والانتداب أو برنامج المتطوّعين في «إكسبو 2020 دبي»، للمشاركة في الحدث الدولي المرتقب، وفي تنظيم إكسبو دولي استثنائي يجسّد التقدم الذي حققته دولة الإمارات في جميع الميادين.

كما تنص المذكرة على الإسهام في دعم الدور الذي يقوم به مكتب «إكسبو 2020» كمنظّم للحدث الدولي، وبذل المساعي لتعزيز التعاون بين الطرفين في مختلف المجالات، ضمن اختصاص دائرة الموارد البشرية.

ويتضمن ذلك تبادل المعلومات والإحصاءات في ما يخص مشاركة وإسهام الموظفين والمواطنين العاملين في الجهات الحكومية في برنامجي الانتداب، والمتطوّعين في «إكسبو 2020 دبي». وأكد مدير عام دائرة الموارد البشرية لحكومة دبي، عبدالله علي بن زايد الفلاسي، ضرورة التعاون بين الجهات الحكومية المحلية، بما يسهم في تعزيز مكانة دبي، مشيراً إلى أهمية التعاون مع «إكسبو 2020 دبي»، الذي سيتيح الفرصة لموظفي حكومة دبي للتطوّع والمشاركة في المعرض، ويجسّد روح الفريق الواحد، ويبرز الكفاءة المميزة لموظفي الحكومة وقدرتهم على تقديم حدث دولي استثنائي يضاف إلى سجل دولة الإمارات العامر بالإنجازات الحضارية.

طباعة