6384 شركة أنظمة معلومات فاعلة في دبي - الإمارات اليوم

اقتصادية دبي: إدراج أنشطة جديدة لتلبية احتياجات السوق

6384 شركة أنظمة معلومات فاعلة في دبي

صورة

أظهر تقرير صادر عن قطاع التسجيل والترخيص التجاري في اقتصادية دبي، أن إجمالي عدد الشركات الفاعلة والعاملة في إمارة دبي في مجال أنظمة المعلومات، وصل إلى 6384 شركة، مشيراً إلى استحداث العديد من الأنشطة الاقتصادية لعدد من القطاعات الحيوية، بناءً على استطلاع الرأي، الذي يجريه القطاع بشكل دوري، لتتبع احتياجات السوق المحلية، ومبدأ العرض والطلب.

وسلط التقرير الضوء على أبرز ثلاثة أنشطة تابعة لأنظمة المعلومات تستحوذ على 2995 شركة من الإجمالي، التي يتم التركيز عليها من قبل رجال الأعمال، وتتضمن الأنشطة الثلاثة: «تصميم نظم الحاسب الآلي وأجهزة الاتصال»، حيث وصل عدد الشركات فيها إلى 2291 شركة، ونشاط «مجمع للتعامل الإلكتروني» بإجمالي عدد شركات وصل إلى 580 شركة، ونشاط «خدمات التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي» بإجمالي 124 شركة، فيما تستحوذ بقية الأنشطة ضمن القطاع على بقية الشركات (3389 شركة).

وأوضح التقرير، الذي حصلت «الإمارات اليوم»، على نسخة منه، أن نشاط «تصميم نظم الحاسب الآلي وأجهزة الاتصال» يشمل المنشآت المتخصصة في مجال تحليل الأنظمة التطبيقية لاستخدامات الحاسبات الآلية (الكمبيوتر) وتصميمها، وما يتطلب من وضع البرامج المشغلة لتلك الأنظمة بناءً على تحليل مشكلات المستخدم واحتياجاته لأفضل حل اقتصادي، وتقديم البرامج اللازمة لتحقيق ذلك، لافتاً إلى أنه يشمل تركيب الأنظمة على تلك الأجهزة واختبارها وتشغيلها وصيانتها، وتصميم البرامج المخصصة للهواتف الذكية المتضمنة للتطبيقات الخدمية والترفيهية والتجارية.

وأوضح أن نشاط «مجمع للتعامل الإلكتروني»، يشمل المنشآت التي تقوم بتشغيل مجمعات الخدمات المزوّدة بالأجهزة وقواعد المعلومات والبرمجيات التي تؤهلها للعمل كبوابات أو مداخل، ومهمتها الأساسية ربط المشتري والبائع، أو يكون المدخل الذي يلتقي عنده مقدم الخدمة مع الباحث عنها لإتمام الصفقات التجارية على الإنترنت، وذلك عبر أجهزة الحاسب الآلي أو الوسائط الرقمية، مثل الهواتف الذكية وغيرها، لافتاً إلى أنه يشمل عرض سلع ومنتجات الجهات التجارية وأسعار الفنادق، لتمكين المشترين من ممارسة التسوّق الإلكتروني، والمسافرين والسياح من حجز الفنادق.

ويشترط أن يقتصر نشاط المنشآت التي تمارس هذا النشاط على الوساطة فقط، ولا تتعداها لإكمال الصفقات التي يجب أن تتم مباشرة بين الأطراف المذكورة، كما يشترط ألا تقوم بممارسة الأنشطة التجارية والخدمية لحسابها الخاص وأيضاً لا يحق لها القيام بالعروض والحملات الترويجية إلا بتصريح من اقتصادية دبي.

ويضم نشاط «خدمات التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي» المنشآت المتخصصة التي تقوم بمساعدة الجهات التجارية، وغيرها في تسويق خدماتها ومنتجاتها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، من خلال وضع الخطط والحملات التسويقية لجذب انتباه المهتمين، والتنسيق المباشر مع تلك المواقع لشراء مساحة إعلانية وتحديد الفئة المستهدفة والنطاق.

وقال مدير إدارة التسجيل التجاري في قطاع التسجيل والترخيص التجاري باقتصادية دبي، وليد عبدالملك: «هناك طلب كبير من قبل رجال الأعمال على هذا النوع من الأنشطة، حيث إن تطور صناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصال يعدّ أهم إنجاز تكنولوجي تحقق»، لافتاً إلى أن الأنشطة التجارية والتسويقية تعدّ أكبر المستفيدين من تقنيات الإنترنت، حيث سخّرت خدماتها لتسهيل حركة التبادلات وتحسين العلاقات، سواء ما بين المؤسسات وبعضها أو بين المؤسسات وعملائها.

وأشار عبدالملك إلى أن الثورة التقنية شكلت واحدة من أهم سمات هذا العصر، في دلالة واضحة على الدور الذي يلعبه في كل المجالات الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، إضافة إلى كونه الشريان الرئيس لبناء اقتصاد المعرفة، مبيناً أن الاستثمار في قطاع الاتصالات والتقنيات الذكية يعدّ من أولويات العمل الموضوعة على أجندة دولة الإمارات، وبات هذا القطاع عصباً رئيساً، وشرياناً حيوياً بارزاً، نظراً لما يسهم به من خدمات وحلول عصرية تسهم في دعم مسيرة التنمية والازدهار في الدولة.

وأضاف: «ترتكز الخطة الاستراتيجية لاقتصادية دبي على تسهيل إجراءات الحصول على التراخيص، وتطوير الخدمات بشكل عام، لما له من مردود إيجابي في تعزيز نمو القطاع الخاص، وضمان قدرة رجال الأعمال والمستهلكين على جني ثماره، من خلال تذليل العقبات لرجال الأعمال الجدد، الذين لديهم أفكار جديدة للبدء في أي نشاط تجاري يرغبون فيه، وبالتالي خلق المزيد من فرص العمل».


- نشاط «تصميم نظم

الحاسب الآلي وأجهزة

الاتصال» يستحوذ على

2291 شركة.

 

طباعة