64.4 مليون درهم حصيلة بيع 26 عقاراً في مزاد أبوظبي العقاري - الإمارات اليوم

شملت فيلات سكنية ومساكن شعبية وبنايات تجارية ومزارع وأراضي فضاء

64.4 مليون درهم حصيلة بيع 26 عقاراً في مزاد أبوظبي العقاري

المزاد شهد منافسة شديدة على العديد من العقارات المطروحة ما أدى إلى ارتفاع سعرها. من المصدر

شهد «مزاد أبوظبي العقاري 2018»، الذي أقيم مساء أول من أمس، بيع 26 عقاراً بقيمة وصلت إلى 64 مليوناً و410 آلاف درهم، من أصل 52 عقاراً متنوعاً بقيمة 298 مليون درهم، شملت فيلات سكنية ومساكن شعبية وبنايات تجارية، إضافة إلى مزارع وأراض فضاء سكنية وتجارية موزعة في كل من أبوظبي والعين والظفرة.

وبلغ أعلى سعر لعقار تم طرحه في بداية المزاد ولم يبع 77 مليون درهم، وذلك لبناية تجارية في الزياني في جزيرة أبوظبي، بينما بلغ أدنى سعر لأرض زراعية في مدينة ليوا 50 ألف درهم.

وقال مدير إدارة التنفيذ في دائرة القضاء بأبوظبي، المستشار عادل العشابي، في كلمته قبل بدء المزاد، الذي نظمته الدائرة، إن «الإقبال من المستثمرين على المشاركة في المزاد، والمنافسة الكبيرة في المزايدة على العقارات المطروحة، يؤكدان متانة وتنافسية السوق العقارية في إمارة أبوظبي».

وأوضح بعد المزاد أن «حصيلة المزاد تزيد 30% على القيمة التي قدرها الخبراء لبداية المزاد، الذي سجلت حصيلته أعلى حصيلة يبلغها مزاد عقاري في الإمارة في يومه الأول»، مشيراً إلى أن «المزاد سجل رقماً قياسياً تمثل في 123 مشاركاً مسجلين رسمياً، ما أدى إلى تضاعف أسعار عدد من العقارات المطروحة».

وأكد العشابي أنه «تم تنظيم المزاد بأعلى درجات الشفافية، واتباع الإجراءات القانونية السليمة، والتقييم بشكل حيادي تماماً، مع توفير ضمانات كافية، بهدف الحفاظ على حقوق جميع الأطراف، وتقديم خدمات متميزة سعياً نحو المساهمة في دعم سوق عقارية شفافة وجديرة بالثقة»، مشيراً إلى «استمرار عرض العقارات التي لم تبع لستة أيام عمل متوالية، وذلك بقاعة المزادات في مقر دائرة القضاء في أبوظبي».

وكان المزاد شهد منافسة شديدة على العديد من العقارات المطروحة، ما أدى إلى ارتفاع سعرها، حيث تم بيع مسكن شعبي في منطقة الفلاح بأبوظبي بقيمة ثلاثة ملايين و550 ألف درهم، بعد عرضه بقيمة مليون و800 ألف درهم، كما ارتفع سعر أرض سكنية فضاء بمدينة خليفة من أربعة ملايين و500 ألف درهم، عند بدء المزايدة لتصل إلى خمسة ملايين و550 ألف درهم.

وارتفع أيضاً سعر أرض زراعية في منطقة الختم إلى 510 آلاف درهم، بعد عرضها في بداية المزايدة بقيمة 150 ألف درهم، كما تم بيع فيلتين سكنيتين في منطقة معسكر آل نهيان بسبعة ملايين و800 ألف درهم. وزاد سعر مسكن شعبي في منطقة الباهية من مليوني درهم عند بدء المزايدة إلى خمسة ملايين و200 ألف درهم، بينما تم بيع نسبة 13.46% على الشيوع في بناية تجارية بمنطقة النادي السياحي في أبوظبي بقيمة مليونين و700 ألف درهم.

ووصلت قيمة فيلا تجارية في أبوظبي إلى مليونين و400 ألف درهم، بعد عرضها بسعر مليون و800 ألف درهم في بداية المزاد، فضلاً عن بيع فيلا تجارية بأربعة ملايين و100 ألف درهم، بعد عرضها بقيمة مليونين و600 ألف درهم. كما تم بيع فيلا سكنية في منطقة المشرف بستة ملايين و10 آلاف درهم.

وشهد المزاد بيع أرض سكنية فضاء في منطقة الشامخة بمليونين و570 ألف درهم، بعد عرضها بمليونين و250 ألف درهم، إضافة إلى بيع مسكن شعبي في منطقة الخبيصي بالعين بمليون و800 ألف درهم.

وارتفعت قيمة مسكن مصغر للاستثمار في منطقة الخبيصي من 600 ألف درهم إلى مليون و90 ألف درهم، ومسكن شعبي في منطقة الشهامة القديمة من مليون و500 ألف درهم إلى مليونين و200 ألف درهم.

كما تم بيع مزرعة في منطقة رماح بقيمة 940 ألف درهم، بعد عرضها بـ600 ألف درهم، إلى جانب بيع نسبة 13.46% في أرض زراعية على الشيوع في منطقة العجبان بقيمة 150 ألف درهم، بعد عرضها في بداية المزايدة بـ80 ألفاً و769 درهماً.

وسجل عرض حق الانتفاع في دكان تجاري بمنطقة السوق المركزي في جزيرة أبوظبي منافسة قوية بين المزايدين، حيث ارتفعت قيمته من 40 ألف درهم عند بدء المزايدة، لتصل إلى 250 ألف درهم.

وتم بيع بناية تجارية في مدينة محمد بن زايد بثمانية ملايين و850 ألف درهم، إضافة إلى بيع فيلا في منطقة الريف بقيمة مليون و880 ألف درهم وشقة بالريف بقيمة 510 آلاف درهم.

أراضٍ زراعية ومساكن شعبية

شهد مزاد أبوظبي العقاري، بيع نسبة 50% على الشيوع في مسكن شعبي بالشهامة القديمة بقيمة 880 ألف درهم، وبيع أرض زراعية في غياثي بقيمة 610 آلاف درهم. كما ارتفعت قيمة أرض زراعية في مدينة ليوا من 70 ألف درهم إلى 370 ألف درهم، فيما سجلت قيمة أرض زراعية بالمدينة نفسها ارتفاعاً من 50 ألف درهم إلى 270 ألف درهم.

وارتفعت قيمة أرضٍ زراعية في ليوا أيضاً من 150 ألفاً إلى 260 ألف درهم، فضلاً عن زيادة قيمة بيع 50% على الشيوع في مسكن شعبي بمنطقة الشهامة من 750 ألف درهم إلى 910 آلاف درهم.

وتضاعف سعر مسكن شعبي في منطقة بني ياس من مليون و700 ألف إلى ثلاثة ملايين درهم، وذلك وسط منافسة قوية بين المزايدين.

123

مشاركاً مسجلاً في المزاد رسمياً .

 

طباعة