1.1 مليار درهم صافي الأرباح النصفية لـ «أدنوك للتوزيع»

أعلنت شركة أدنوك للتوزيع عن نتائجها المالية للنصف الأول من عام 2018، التي تشير إلى أنها تسير بخطى ثابتة، وفقاً لخطة النمو الموضوعة التي تركز على زيادة هوامش الأرباح، وتحسين كفاءة التكاليف التشغيلية.

وسجّلت «أدنوك للتوزيع» خلال الأشهر الستة الأولى المنتهية في 30 يونيو من عام 2018 أرباحاً إجمالية بقيمة 2.608 مليار درهم، بزيادة قدرها 24% على الفترة نفسها من العام الماضي، في ما ارتفعت الأرباح قبل خصم الضريبة والاستهلاك والإطفاء إلى 1.443 مليار درهم بنمو قدره 30%، وبلغ صافي الربح 1.124 مليار درهم، مسجلاً ارتفاعاً بنسبة 18%.

وحققت الشركة تقدماً قوياً في تعزيز التدفق النقدي الحر، بلغت نسبته 72% على أساس سنوي، أي ما يصل إلى 1.111 مليار درهم، وذلك حتى 30 يونيو من هذا العام.

وأوضحت الشركة أن هذا التقدم يسري على نتائج الربع الثاني من العام الجاري، إذ ارتفع صافي أرباح الشركة بنسبة 24% مقارنة بالربع الثاني من عام 2017، وارتفعت الأرباح الإجمالية بنسبة 33%، ليرتفع بذلك هامش الربح الإجمالي إلى 25%، مقارنة بـ 22% حققتها أدنوك للتوزيع خلال الربع الثاني من العام الماضي.

وقال الرئيس التنفيذي بالإنابة لشركة «أدنوك للتوزيع»، المهندس سعيد مبارك الراشدي، إن نتائج الربع الثاني والنصف الأول من عام 2018 تؤكد على نجاح جهود الشركة لتحقيق الاستراتيجية الموضوعة، إذ أحرزت تقدماً جيداً في دعم الركائز الثلاث الرئيسة التي تقوم عليها استراتيجيتها، وتشمل: المنتجات النفطية، وغير النفطية، ومبادرات تعزيز الكفاءة المالية.

وأكد أن «أدنوك للتوزيع» تواصل تحقيق نتائج مالية قوية مدعومة بتحسين هوامش الربح وتعزيز الكفاءة المالية للتكاليف التشغيلية.

وأضاف: «شهدت أدنوك للتوزيع على مدى النصف الأول من 2018 أداءً قوياً بشكل عام، إذ ارتفعت مساهمة قطاع التجزئة في الأرباح قبل خصم الضريبة والاستهلاك والإطفاء بنسبة 39%، وحققنا زيادة بنسبة 5% في مبيعات الوقود للشركات».