فنادق حققت نسب إشغال بلغت 100٪.. وأسعار تذاكر طيران ارتفعت 30٪

خـبراء: المنطـقة تشهـد تحولاً سياحياً لمصلحة الإمارات

سهولة الوصول إلى الإمارات والاستقرار السياسي زاد إقبال عائلات وسياح عليها. تصوير: باتريك كاستيلو

قال خبراء وعاملون في قطاع السياحة والضيافة، إن المنطقة تشهد تحولاً سياحياً، أسهم في رفع الطلب على الخدمات السياحية في الإمارات، لافتين إلى أن الحجوزات السياحية ارتفعت بنسب تصل إلى 20٪ خلال الفترة الأخيرة.

وأضافوا لـ«الإمارات اليوم»، أن هناك زيادة ملموسة في السياحة إلى الإمارات وتركيا، بسبب حالة عدم الاستقرار في دول عربية عدة، مؤكدين أن الأحداث حولت عدداً كبيراً من حجوزات الخليجيين إلى الإمارات، إضافة إلى عائلات مصرية، ونقل مؤتمرات ومعارض دولية إلى دبي.

وأشاروا إلى زيادات في أسعار تذاكر الطيران تصل إلى 30٪، موضحين أن الفنادق حققت نسب إشغال بلغت 100٪.

تحوّل سياحي

فنادق «سيتي ماكس» والجوهرة

 

قال المدير العام في سلسلة فنادق «سيتي ماكس»، مايكل ويلاند، إن «نسب الإشغال في فنادق (سيتي ماكس) بلغت 100٪»، لافتاً إلى أن «الأسعار لم تشهد ارتفاعات كبيرة استناداً إلى نسب الإشغال الكبيرة».

بدوره، قال المدير العام لفنادق الجوهرة، هاني لاشين، إن «نسب الإشغال في فنادق المجموعة بلغت 100٪»، لافتاً إلى أن «التوقعات تشير إلى أن نسب الإشغال في الفنادق ستبقى في حدود 90٪ حتى نهاية الشهر الجاري».

وتفصيلاً، قال مدير مكتب وكالة عمير للسفريات في دبي، وليد شوقي، إن «الأحداث الجارية في دول عربية عدة، حولت جانباً كبيراً من السياحة إليها، إلى دبي»، مؤكداً وجود زيادة تقدر بأكثر من 20٪ من السياحة إلى دبي». وأضاف أن «دبي أصبحت وجهة لعائلات مصرية، خصوصاً تلك التي يعمل أفراد منها في الإمارات. ولفت شوقي إلى إقبال على السفر إلى دبي، من سياح سعوديين.

وأوضح أن «الإقبال على السفر إلى دبي تزايد كذلك في ضوء مهرجان دبي للتسوق الذي تشهده»، لافتاً إلى أن جميع فنادق دبي حالياً كاملة العدد ومحجوزة لأسابيع مقبلة.

وأكد أن «عدداً من المؤتمرات والمعارض ، تم تحويلها إلى دبي، لاستقرارها، ورغبة في جذب أكبر عدد من المشاركين فيها».

وأفاد بأن «الإقبال على السفر إلى دبي رفع أسعار التذاكر بنسب تراوح بين 20 و30٪، نظراً لعدم توافر مقاعد في الدرجات السياحية الأدنى سعراً، والتي تتحدد أسعارها وفقاً لسياسة العرض والطلب».

استقرار وتسويق

بدوره، اتفق المدير العام لشركة ابن صالح للسياحة والسفر في أبوظبي، حسين عطاالله، مع شوقي في أن هناك زيادة ملموسة في السياحة إلى الإمارات في الفترة الراهنة، بسبب عدم الاستقرار في دول عربية. وقال إن «الإمارات وتركيا من الدول التي تأثرت ايجاباً، لاستقرارهما السياسي، فضلاً عن التسويق السياحي الجيد والمنظم للإمارات خارجياً، وتحسن الأحوال الجوية في هذا الوقت من العام عادة».

وأوضح أن «الزيادة تتركز بصفة خاصة في السياحة الخليجية من السعودية، والكويت، والبحرين»، مؤكداً أن هناك ترقباً كبيراً من السياحة العائلية التي تنتظر تطورات الأوضاع، لتحدد وجهتها السياحية خلال فترة الصيف.

وأفاد بأن «الإمارات تشهد برامج متطورة للغاية، تتعلق بالتسويق السياحي في الخارج، خصوصاً في آسيا، وأوروبا، والخليج، ما ينعكس على زيادة معدلات السياحة الخارجية يومياً، فضلاً عن تنظيم برامج جيدة للسياحة الداخلية، مثل السفاري، والتسوق، والترفيه».

ولفت عطاالله إلى أن أسعار التذاكر عموماً قد تشهد زيادة خلال الفترة المقبلة، نتيجة لارتفاع أسعار النفط الذي تخطى حاجز الـ100 دولار للبرميل بسبب أحداث مصر.

ملاذ آمن

إلى ذلك، قال مدير العلاقات والتسويق في فندق «فيرمونت باب البحر»، عمرو شحاته، إن «الوقت الراهن يشهد زيادة كبيرة في السياحة إلى الإمارات، خصوصاً دبي، من دول خليجية، ومن مصر التي وصل منها عدد كبير من الزوار، لحضور مهرجان السياحة والتسوق، وآثروا البقاء فيها إلى حين تحسن الأوضاع في مصر». وأوضح أن «الاستقرار في الإمارات، وتنوع أماكن الترفيه والتسوق، يجعل منها وجهة سياحية فريدة تجمع بين الطابع العربي والأوروبي، وتعد ملاذاً آمناً».

بدوره، قال المدير التنفيذي لشركة «ألفا تورز»، غسان العريضي، إن «الحجوزات السياحية بالنسبة لسياح من دول أوروبية تحولت إلى وجهات سياحية قريبة في تركيا ودبي»، لافتاً إلى أن «ما يميز دبي في المرحلة الراهنة هو اعتدال الطقس».

وقال المدير التنفيذي لشركة «بافاريا للعطلات»، صلاح الكعبي إن «الحجوزات إلى الإمارات خلال الأسبوعين الماضيين ارتفعت بنسبة 7٪».

وأضاف أن «حجوزات السعوديين والكويتيين، فضلاً عن سياح من دول خليجية أخرى ارتفعت بنسب متزايدة»، موضحاً أن «سهولة الوصول إلى الإمارات، عامل جذب مهم لشركات الطيران والمطارات التي تربط الإمارات بمختلف الوجهات العالمية، خصوصاً بالنسبة للذين تم إلغاء حجوزاتهم، أو بالنسبة للذين يودون قضاء عطلاتهم الشتوية».

من جانبه، لفت المدير العام لشركة «سكاي ماكس» للسياحة والسفر، خالد سامي، إلى أن «الحجوزات من وجهات أوروبية إلى الإمارات ارتفعت بنسبة تزيد على 30٪»، موضحاً أن «هناك نسب إشغال عالية جداً في العديد من الفنادق تصل إلى 100٪».

طباعة