«الاستثمارات البترولية» ترفع حصتها في «أو إم في» إلى 20٪

تلقت شركة «أو إم في»، العاملة في مجال النفط والغاز في منطقة وسط أوروبا، إخطاراً، وفقاً لأحكام القانون رقم (91) من سوق الأوراق المالية النمساوي، بشأن تغيير الأسهم المملوكة من قبل شركة «الاستثمارات البترولية الدولية» (إيبيك)، التي تتخذ من أبوظبي مركزاً لها، اعتباراً من (30 ديسمبر 2009)، لتمتلك حالياً ما نسبته 20٪ من رأس المال المسجل. وأبرمت شركة «أو إم في» اتفاقية مع المساهمين الأساسيين: «أو آي أيه جي»، التي تمثل الحكومة النمساوية، وشركة «الاستثمارات البترولية الدولية»، لفرض قيود للاستحواذ على الأسهم.

وتمتلك كل من «أو آي أيه جي»، وشركة «الاستثمارات البترولية الدولية»، مجتمعتان نحو 154.55 مليون سهم، أي ما يعادل 51.5٪ من رأس المال المسجل، وهي تمثل غالبية الأسهم القابلة للتصويت.

ويشتمل رأس المال المسجل لشركة «أو إم في» على 300 مليون سهم، منها نحو 1.22 مليون سهم لا يحق لها التصويت، ما يعطي نحو 298.78 مليون سهم فقط حقوق التصويت. يذكر أن مبيعات مجموعة شركات «أو إم في»، تبلغ 15.6 مليار يورو، ووصل عدد موظفيها خلال عام 2005 إلى 5226 موظفاً. كما بلغ رأسمالها السوقي خلال العام الماضي 12 مليار يورو.

وتعتبر أكبر شركة نمساوية صناعية مدرجة في الأسواق المالية. وتمتد نشاطاتها في تصفية وتكرير النفط والغاز وتجارتهما إلى أكثر من 13 دولة، كما تمتد نشاطات التنقيب والإنتاج للشركة إلى أكثر من 18 دولة في القارات الخمس. وتمتلك «أو إم في» العديد من الشركات العاملة في قطاع الغاز، ولها 2000 كيلومتر من شبكات أنابيب الغاز التي تنقل سنوياً 45 مليار متر مكعب من الغاز الطبيعي للعديد من الدول مثل ألمانيا وإيطاليا.

طباعة