EMTC

ارتفاع مبيعات التجزئة في منطقة اليورو خلال نوفمبر

المبيعات سجلت انخفاضاً سنوياً أقل من المتوقع على الرغم من الركود. إي.بي.إيه

أظهرت بيانات رسمية أمس، أن مبيعات التجزئة في منطقة اليورو ارتفعت بما يخالف التوقعات خلال نوفمبر الماضي مقارنة بالشهر السابق، وأنها سجلت انخفاضاً سنوياً بنسبة أقل من المتوقع، وذلك على الرغم من الركود الاقتصادي.

وقال مكتب الإحصاءات التابع للاتحاد الأوروبي (يوروستات): «إن مبيعات التجزئة في دول منطقة اليورو، التي كانت تضم 15دولة، في نوفمبر زادت بنسبة 0.6% على شهر أكتوبر، وسجلت انكماشاً سنوياً نسبته 1.5% وهو سادس تراجع سنوي على الترتيب».

وتوقع اقتصاديون أن تستقر المبيعات في نوفمبر مقارنة بالشهر السابق، وأن تنخفض على أساس سنوي بنسبة 1.6%.

وتعد مبيعات التجزئة مؤشراً لاستهلاك الأسر.

وكان هبوط الاستهلاك الخاص من أسباب الانكماش الاقتصادي لمنطقة اليورو في الربعين الثاني والثالث من العام الماضي. ويتوقع الاقتصاديون ركوداً أعمق في الربع الأخير من العام الماضي وأول ثلاثة أشهر من العام الجاري، كما يتوقعون أن يخفض البنك المركزي الأوروبي أسعار الفائدة الأسبوع المقبل في أعقاب انخفاض التضخم بنسبة كبيرة عن المستوى الذي يستهدفه البنك.

طباعة