الذهب يستقر قرب ذروة عدة أشهر مع تراجع الدولار

 استقر الذهب اليوم، متماسكا قرب ذروة أربعة أشهر ونصف الشهر بدعم من تراجع الدولار وموجة بيع للعملات المشفرة، بينما ينتظر المستثمرون صدور بيانات اقتصادية هامة هذا الأسبوع.

وبحلول الساعة 1021 بتوقيت غرينتش، كان السعر الفوري للذهب دون تغير يذكر عند 1881.40 دولار للأوقية (الأونصة). ووصلت أسعار الذهب الأسبوع الماضي لأعلى مستوى لها منذ الثامن من يناير مسجلة 1889.75 دولار للأوقية. وارتفعت عقود الذهب الأميركية الآجلة 0.3% لتسجل 1882.10 دولار للأوقية.

وقال المحلل المستقل روبن بهار إن الذهب تجاوز متوسط تحركاته في 200 يوم بعد تقلبات الأسبوع الماضي إثر إجراءات الصين المتعلقة بالسلع الأولية وتفاصيل اجتماع المركزي الأميركي، مدعوما بتراجع الدولار وعائدات السندات وشكوك بشأن التضخم.

ويعد الذهب أداة تحوط ضد التضخم.

ومما دعم الذهب أيضا تراجع بتكوين 13% أمس، ما جعلها عند ما يقل 50% تقريبا عن أعلى مستوى لها هذا العام، وذلك بعد أن كثفت الصين جهود تحجيم عمليات التعدين لاستخراج العملات المشفرة وتداولها.

وفي تلك الأثناء، قبع مؤشر الدولار قرب أدنى مستوى في ثلاثة أشهر ما جعل المعدن الأصفر أكثر جاذبية لحاملي العملات الأخرى.

وفي المعادن النفيسة الأخرى، ارتفع البلاديوم 0.2% إلى 2787.62 دولار للأوقية، وزادت الفضة 0.6% عند 27.68 دولار. ولم يطرأ تغير يذكر على البلاتين الذي سجل 1166.96 دولار.

طباعة