إلغاء أو إرجاء سندات شركات صينية بقيمة 22 مليار دولار منذ أوائل نوفمبر

 ذكرت وسائل إعلام حكومية اليوم الجمعة أن شركات صينية ألغت أو أرجأت نحو 200 إصدار لسندات بقيمة 145.7 مليار يوان (22.31 مليار دولار) منذ أوائل نوفمبر، مما يعكس استمرار مخاوف المستثمرين بعد فورة من حالات التخلف عن السداد.
وقالت سيكيوريتيز تايمز إن السندات التي حل أجل استحقاقها فاقت مبيعات الديون الجديدة في نوفمبر بواقع 44.5 مليار يوان، مع تحول صافي التمويل إلى السلب للمرة الأولى في العام الجاري.
وقالت الصحيفة إن ضعف الطلب على سندات الشركات نذير سوء لسوق الائتمان في يناير، حين سيحل أجل استحقاق قدر كبير من الديون.
وفي مسعى واضح لزيادة ثقة المستثمرين، قال البنك المركزي الصيني أمس الخميس إنه سيعزز تنظيمه لسوق السندات بما يتماشى مع القانون، متعهدا بعدم التسامح مطلقا مع الأنشطة غير القانونية.

طباعة