"كورونا" يهوي باسعار النفط.. تعرف على الخسائر

    توقعات بتباطؤ الطلب على النفط.

    واصلت أسعار النفط انخفاضها اليوم الاثنين، لتنزل دون 60 دولارا للمرة الأولى في نحو ثلاثة أشهر مع ارتفاع عدد الوفيات الناجمة عن فيروس كورونا في الصين واضطرار المزيد من الشركات لإغلاق أبوابها، مما يثير توقعات بتباطؤ الطلب على النفط.

    وبحلول الساعة 11:28 بتوقيت غرينتش، انخفض‭‭‭‭ ‬‬‬‬خام برنت 1.95 دولار أو 3.2 % إلى 58.75 دولاراً للبرميل، وهو أدنى مستوياته منذ أواخر أكتوبر مسجلا أكبر هبوط خلال الجلسة منذ الثامن من يناير.
    وتراجع‭‭‭‭ ‬‬‬‬الخام الأمريكي 1.77 دولار أو 3.3 % إلى 52.42 دولاراً.

    كما تراجعت الأسهم العالمية إذ يتزايد قلق المستثمرين بشأن تسارع الأزمة. وزاد بقوة الإقبال على الملاذات الآمنة مثل الين الياباني وسندات الخزانة.
    وارتفع عدد الوفيات بسبب فيروس كورونا إلى ما يزيد عن 80 ومددت الحكومة الصينية عطلة العام القمري الجديد إلى الثاني من فبراير في مسعى لإبقاء أكبر قدر ممكن من الأشخاص في المنازل لمنع انتشار الفيروس على نطاق أوسع.

    وغذى الانتشار السريع للفيروس المخاوف من تباطؤ الطلب على النفط وأثار تكهنات بأن أوبك وحلفاءها بمن فيهم روسيا، المجموعة المعروفة باسم أوبك+، سيقومون بالنظر في تخفيضات الإنتاج.

    وتخفض مجموعة أوبك+، التي تشمل روسيا ودول منتجة أخرى، إمدادات النفط لدعم أسعار الخام منذ نحو ثلاث سنوات وفي أول يناير اتفقت على خفض الإنتاج بواقع 500 ألف برميل يوميا إلى 1.7 مليون برميل يوميا حتى مارس.

    طباعة