مشاهدة الفيديو والموسيقى تتصدر أنشطة الأطفال على الإنترنت في الإمارات خلال الصيف

«التقرير» عرض إحصاءات تتعلق بمواقع «ويب» زارها الأطفال من أجهزة حاسوب عاملة بنظامي «ويندوز» و«ماك». أرشيفية

كشف أحدث تقرير صادر عن «كاسبرسكي لاب» عن أبرز الأنشطة التي مارسها الأطفال في دولة الإمارات على الإنترنت خلال العطلة الصيفية، والتي تصدرتها مشاهدة محتوى الفيديو والاستماع إلى الموسيقى. وأعدّت الشركة تقريرها استناداً إلى إحصاءات بحثية وردت من الوحدات المعنية بحلول الرقابة الأبوية لديها. وكشف البحث عما شاهده الأطفال واستمعوا إليه واشتروه وبحثوا عنه عبر الإنترنت خلال العطلة المدرسية الصيفية.

وعرض التقرير إحصاءات جعلها مجهولة المصدر، تتعلق بمواقع الويب التي زارها الأطفال من أجهزة حاسوب عاملة بنظامي «ويندوز» و«ماك»، وأنشطة بحث أجريت من أجهزة «ويندوز» و«ماك» مكتبية ومن أجهزة محمولة عاملة بالنظامين «أندرويد» و«آي أو إس»، وذلك في الفترة بين يونيو ومنتصف أغسطس 2018.

واستُنبطت الإحصاءات من حلول «كاسبرسكي لاب» الأمنية التي تشتمل على مزايا الرقابة الأبوية المفعّلة ومن الحلّ Kaspersky Safe Kids، وهي خدمة مستقلّة تم تثبيتها على الأجهزة التي يستخدمها الأطفال لحمايتهم من مخاطر الإنترنت.

وأظهر الأطفال في دولة الإمارات، هذا الصيف، بحسب التقرير، ميلاً أكبر لمشاهدة محتوى الفيديو والاستماع إلى الموسيقى بدلاً من قضاء الوقت على وسائل التواصل الاجتماعي. وكشف التقرير كذلك عن أن 28.93% من الشباب الصغار قضوا وقتاً أطول على «يوتيوب» تحديداً، مُظهرين اهتماماً متزايداً بفيديوهات المدون PewDiePie. كما قضوا وقتاً في مشاهدة عدد من المسلسلات التلفزيونية على قناة Netflix، فيما فضّل الأطفال الصغار مشاهدة قنوات Nickelodeon وCartoon Network وDisney، ومتابعة المسلسل الكرتوني الشهير SpongeBob. وأظهر الأطفال هذا الصيف اهتماماً بالملابس والأجهزة المحمولة.